fbpx

غياب رسمي عن تشييع المخرج حاتم علي في دمشق

سوريون من بينهم عدد من الفنانين أثناء تشييع المخرج حاتم علي في مدينة دمشق- 1 من كانون الثاني 2021 (إي تي عربي)

سوريون من بينهم عدد من الفنانين أثناء تشييع المخرج حاتم علي في مدينة دمشق- 1 من كانون الثاني 2021 (إي تي عربي)

ع ع ع

غاب نقيب الفنانين السوريين، زهير رمضان، ومسؤولو الحكومة، عن مراسم تشييع المخرج حاتم علي في دمشق اليوم، الجمعة 1 من كانون الثاني، التي حضرها عشرات من الفنانين السوريين.

ونُقل جثمان المخرج حاتم علي من مستشفى “الشامي” في منطقة المالكي بدمشق إلى مسجد “الحسن” بمنطقة أبو رمانة، ليدفن بعد ذلك بمقبرة “باب الصغير”.

ونشرت “نقابة الفنانين السوريين” عبر صفحتها في “فيس بوك”، في 29 من كانون الأول الماضي، “إعلان وفاة الممثل والمخرج التلفزيوني حاتم علي”، الأمر الذي أثار انتقادات من متابعين، لأن النقابة تنشر أخبار وفاة الفنانين السوريين بصيغة النعي عادة.

وفُصل حاتم علي من “نقابة الفنانين السوريين” في عام 2015، إلى جانب عشرات آخرين من زملائه الفنانين، من بينهم جمال سليمان الذي اختاره حاتم علي ليلعب أدوارًا في عدة أعمال فنية بعد عام 2011، منها مسلسل “العراب- نادي الشرق” و”أوركيديا”.

وجاء قرار الفصل بحجة عدم تسديد اشتراكات النقابة، وهي ذريعة للتضييق على الفنانين بسبب خلافات في المواقف السياسية.

وحضر الجنازة شقيقا المخرج محمد وزياد علي، وابنه عمرو، بالإضافة إلى عدد من الفنانين السوريين، من بينهم منى واصف وتيم حسن وسلافة معمار وسلاف فواخرجي والمخرج سيف الدين سبيعي وباسم ياخور وأيمن رضا وعدنان أبو الشامات وأنطوانيت نجيب وميلاد يوسف وغسان مسعود ومحمد قنوع ووائل رمضان وشكران مرتجى وفادي صبيح وجلال شموط.

كما حضر التشييع مدير الدائرة السياسية وممثل منظمة “التحرير الفلسطينية” في دمشق، أنور عبد الهادي، الذي منح حاتم علي “الوسام الفلسطيني للفنون والثقافة والعلوم- النجمة الكبرى”، ووضع إكليلًا باسم الرئيس الفلسطيني، محمود عباس، على ضريح حاتم علي.

وأوضح عبد الهادي أن ذلك يأتي تقديرًا لمجمل أعمال حاتم علي، وخاصة مسلسل “التغريبة الفلسطينية”.

وقال عبد الهادي، إن “حاتم علي هو مخرج كبير جدًا، وأخرج عددًا من الأعمال المهمة، وأهمها (التغريبة الفلسطينية)، كما عاش جزءًا من حياته في مخيم (اليرموك)”.

واعتبر عبد الهادي الوسام “بادرة وفاء للمخرج علي، وتقديرًا لمواقفه بشكل عام، وخاصة الأعمال التي تحدثت عن قضية فلسطين”.

 

 

وتسلمت السفارة السورية في القاهرة جثمان حاتم علي من النيابة المصرية أمس، الخميس 31 من كانون الأول، بعد الانتهاء من تشريح الجثمان وإعداد تقرير الطب الشرعي لبيان وجود شبهة جنائية من عدمه.

وتوفي حاتم علي في 29 من كانون الأول الماضي، في العاصمة المصرية القاهرة، وذلك بسبب أزمة قلبية عن عمر ناهز 58 عامًا.



مقالات متعلقة


الأكثر قراءة


الإعلام الموجّه يشوه الحقيقة في بلادنا ويطيل أمد الحرب..

سوريا بحاجة للصحافة الحرة.. ونحن بحاجتك لنبقى مستقلين

ادعم عنب بلدي

دولار واحد شهريًا يصنع الفرق

اضغط هنا للمساهمة