fbpx

بسبب “كورونا”.. القنصلية السورية تعلّق أعمالها في اسطنبول

لاجئ سوري يحمل جواز سفره في اسطنبول التركية (عنب بلدي)

ع ع ع

علّقت القنصلية السورية في اسطنبول أعمالها بشكل مؤقت، بسبب تفشي جائحة فيروس “كورونا المستجد” (كوفيد- 19).

وأعلنت القنصلية تعليق أعمالها اعتبارًا من أمس، الاثنين 23 من تشرين الثاني، ولغاية 7 من كانون الأول المقبل، بحسب ما أعلنته عبر موقعها الرسمي.

وألغت جميع المواعيد المحجوزة خلال فترة التعليق، لتطبيق الإجراءات الصحية الوقائية من فيروس “كورونا”.

ولم توضح القنصلية تفاصيل تقديم أو تسلّم الأوراق الرسمية للأشخاص أصحاب المواعيد خلال فترة التعليق.

وهذه المرة الثانية التي تعلّق فيها القنصلية أعمالها بسبب انتشار الجائحة، إذ اقتصرت أعمالها خلال أيار الماضي على “الحالات الطارئة والمعاملات المتعلقة بالفواتير التجارية”، قبل أن تستأنف العمل في حزيران الماضي.

وكانت القنصلية أعلنت، في شباط الماضي، آلية جديدة لحجز المواعيد، دون الحاجة إلى الحصول على موعد بواسطة سمسار.

وبحسب الموقع الرسمي، تُحجز المواعيد عن طريق إرسال بريد إلكتروني مرفق باستمارة يجب تعبئتها إلكترونيًا.

ويمكن تعبئة الاستمارة إلكترونيًا، أو تنزيلها لتعبئتها باستخدام أحد برامج تعديل ملفات “PDF”، على أن يدعم البرنامج اللغة العربية، لمنع كتابة الأحرف من اليسار إلى اليمين.

وتشترط القنصلية تعبئة جميع حقول الاستمارة التي تحتوي المعلومات الشخصية لصاحب الطلب، وتاريخ ميلاده، ورقمه الوطني، واختيار نوع المعاملة التي يريد إجراءها.

ويجب على المتقدم إرسال الطلب إلى البريد الإلكتروني “[email protected]”، وبعد دراسة الطلب من قبل القنصلية، سترد على البريد المرسَل بعد أيام، بتاريخ وموعد إجراء المعاملات داخل القنصلية.

وكان حجز دور إجراء المعاملات داخل القنصلية يتم عن طريق سماسرة ومكاتب لسوريين في اسطنبول، مقابل مبالغ باهظة، وينشرون إعلاناتهم عبر مواقع التواصل الاجتماعي.



مقالات متعلقة


الأكثر قراءة


الإعلام الموجّه يشوه الحقيقة في بلادنا ويطيل أمد الحرب..

سوريا بحاجة للصحافة الحرة.. ونحن بحاجتك لنبقى مستقلين

ادعم عنب بلدي

دولار واحد شهريًا يصنع الفرق

اضغط هنا للمساهمة