fbpx

خمس نصائح للشباب الذين يعانون من الوحدة

تعبيرية (Getty Images)

ع ع ع

شاركت منظمة الأمم المتحدة للطفولة (يونيسف)، الاثنين 12 من تشرين الأول، عبر حسابها في موقع “إنستجرام”، خمس نصائح للشباب الذين يعانون من الوحدة.

التعامل مع المشاعر

ونصحت المنظمة الشباب بالتعامل مع مشاعرهم، من خلال التفكير بالعوامل التي تؤدي إلى زيادة الشعور بالوحدة، وتحديد ما إذا كان الشعور بالوحدة ناجمًا عن الانعزال عن العائلة أو الأصدقاء أو أنه يستمر حتى في أوقات الاجتماع بالآخرين.

الاعتناء بالنفس

كما نصحت المنظمة الشباب بالرفق بأنفسهم وبصحتهم النفسية، وتحديد النشاطات التي تجعلهم هادئين، وتجنب مصادر القلق.

وأكدت على الشباب، بعد تحديدهم العوامل التي تتسبب بشعورهم بالوحدة، أنهم ليسوا وحيدين في شعورهم هذا، إذ إن الوحدة تؤثر على الجميع لكن نادرًا ما يجري التكلم عنها، وهناك أوقات غير اعتيادية تؤثر على الجميع بشكل مختلف.

البقاء على تواصل

وأشارت المنظمة إلى إبقاء الشباب على التواصل مع الأصدقاء والعائلة، أو تنظيم أنشطة تجمعهم بهم، ومحاولة التواصل مع شخص بالغ موثوق به، مثل معلم أو خط مساعدة، من الممكن أن يكون قادرًا على تقديم الدعم لهم، في حال وجود أمر ما يزعجهم، أو لا يستطيعون التحدث عنه.

تجربة أمور جديدة

وأرشدت المنظمة الشباب إلى تجربة أمور جديدة كالرسم أو ركوب الدراجة الهوائية أو الطبخ، إذ يمكن للشاب أن يجرب نشاطًا جديدًا يلتقي من خلاله بأناس جدد ذي تفكير مشابه لتفكيره، سواء في العالم الواقعي أو الافتراضي، إذا كان يعتقد أنه سيشعر بالوحدة لأنه غير متصل أو مرتاح مع الأشخاص حوله.

طلب الدعم

كما دعت المنظمة الشباب الذين يعتقدون أن شعورهم بالوحدة نتيجة لظروف أخرى مثل الاكتئاب أو القلق، البحث في الإنترنت عن الدعم المتاح في بلدهم، أو محاولة الاتصال بالمدرسة أو خدمات المجنمع المحلية، لرؤية ما إذا كان بإمكانهم تقديم الدعم أو النصيحة.



مقالات متعلقة


الأكثر قراءة


الإعلام الموجّه يشوه الحقيقة في بلادنا ويطيل أمد الحرب..

سوريا بحاجة للصحافة الحرة.. ونحن بحاجتك لنبقى مستقلين

ادعم عنب بلدي

دولار واحد شهريًا يصنع الفرق

اضغط هنا للمساهمة