fbpx

رغم تحذيرات طبية.. التربية السورية تبدأ العام الدراسي

موظف يعقم طلاب في أول يوم دراسي في مناطق سيطرة النظام السوري 13 من أيلول 2020 (سانا)

ع ع ع

بدأ العام العام الدراسي الجديد، في مناطق سيطرة النظام السوري، رغم تحذيرات طبية، بسبب فيروس “كورونا المتسجد” (كوفيد-19).

وذكرت وكالة الأنباء الرسمية (سانا)، اليوم، الأحد، 13 من أيلول، أن نحو ثلاثة ملايين و800 ألف طالب وتلميذ من مختلف المراحل التعليمية بدؤوا صباح اليوم عامهم الدراسي في 13 ألف و280 مدرسة، في ظل إجراءات احترازية للوقاية من فيروس “كورونا”.

ونفذ وزير التربية دارم طباع، صباح اليوم جولة على عدة مدارس في دمشق، في رسالة على إصراره ببدء العام الدراسي، الذي تجلى عبر عدة تصريحات خلال الأسبوع الماضي منها ما أثار حفيظة جهات طبية.

في أول يوم لبدء العام الدراسي الجديد جولة وزير التربية الدكتور دارم طباع على مدارس عش الورور و مدرستي الفراهيدي…

Gepostet von ‎طلاب سوريا Syria Students‎ am Samstag, 12. September 2020

وواجه إصرار وزارة التربية على بدء العام الدراسي انتقادات واسعة ومعارضة بين الأهالي وشخصيات طبية.

ومن هذه الشخصيات الطبية عميد كلية الطب البشري بجامعة “دمشق”، الطبيب نبوغ العوا، الذي عبر عن خشيته من موجة لفيروس “كورونا” خلال عودة التلاميذ إلى مدارسهم، وقال “هم ناقل جيد للمرض، والطلاب بالمرحلة الابتدائية ليست لديهم شهادات كالإعدادية والثانوية، لذا يمكن تأجيل الدوام لهم 15 يومًا”.

بدوره، علّق مدير عام الهيئة العامة لمستشفى “المواساة”، الطبيب عصام الأمين، على إعادة فتح المدارس، بأن أي تجمع أو اختلاط حاليًا هو وسيلة لانتشار فيروس “كورونا”.

ورصدت عنب بلدي رغبة أهالي طلاب بمقاطعة المدارس وعدم إرسالهم إليها خوفًا من إصابتهم بفيروس “كورونا”، بالتزامن مع حملة أطلقها ناشطون بشعار “لا للمدارس”.

وكان من المقرر أن تبدأ المدارس في أول أيلول الحالي لكن وزارة التربية أجل ذلك أسبوعين بسبب الفيروس.

وكانت وزارة التربية أصدرت، في 20 من آب الماضي، بروتوكولًا صحيًا للعودة إلى المدارس لضمان صحة وسلامة التلاميذ والطلاب والعاملين في الحقل التربوي.

وتداول ناشطون عبر موقع “فيس بوك” صورًا لمعمات ومواد تطهير، وعبروا عن خشيتهم من تأثر الأطفال بها بسبب “المبالغة بالتعقيم”، بحسب تعبيرهم.

https://www.facebook.com/100033042373412/posts/323460122098731/?extid=sgXYotFQRaAsuYBu&d=n

وأمس السبت، قال مدير التربية في دمشق، سليمان يونس، إن المديرية عملت على تعقيم جميع المدارس قبل عودة الطلاب، وجهزت دورات المياه والخزانات ومناهل المياه، ووزعت المعقمات عليها.

وبالتزامن مع عودة الطلاب إلى المدارس، قالت وزارة الصحة السورية في بيان إن حصيلة الإصابات اليومية بـ”كوفيد-19” تراجعت إلى النصف يوم السبت.

وسجلت الوزارة التابعة لحكومة النظام السوري 3506 إصابة، توفي منهم 152، حتى 12 من أيلول.



مقالات متعلقة


الأكثر قراءة


الإعلام الموجّه يشوه الحقيقة في بلادنا ويطيل أمد الحرب..

سوريا بحاجة للصحافة الحرة.. ونحن بحاجتك لنبقى مستقلين

ادعم عنب بلدي

دولار واحد شهريًا يصنع الفرق

اضغط هنا للمساهمة