fbpx

 الدفاع اللبنانية: عمليات البحث عن ناجين من انفجار مرفأ بيروت ضعفت

جريح نتيجة انفجار مرفأ بيروت خلال عملية إسعافه - 4 آب 2020 (رويترز)

ع ع ع

قالت وزارة الدفاع اللبنانية إن عمليات البحث عن ناجين من انفجار مرفأ بيروت ضعفت، وأنها أنهت المرحلة الأولى من عملية البحث عن ناجين، وذلك خلال مؤتمر صحفي.

وذكرت قناة “الجديد” اللبنانية عبر “تويتر” اليوم، الأحد 9 من آب، إن فرقها مستمرة بالبحث وسط صعوبات ناجمعة عن وجود كميات “هائلة” من الركام في المرفأ، تزامنًا مع انسحاب بعض فرق الإنقاذ من عملية البحث.

وأعلنت فرق الإنقاذ لدول قطر واليونان وفرنسا أنها لم تعثر اليوم عن ناجين في المناطق التي بحثت فيها.

فيما انتشل فريق الإنقاذ الروسي أربع جثث في المنطقة التي يبحث عنها، وتوقع عدم العثور على أحياء لاحقًا.

وعقد الرئيس الفرنسي، إيمانويل ماكرون، مؤتمرًا دوليًا افتراضيًا بالمشاركة مع الأمم المتحدة، اليوم، ويضم الدول المانحة لإعادة إعمار بيروت بعد الانفجار المدمر الذي حصل في مرفئها، سعيًا للحصول على المساعدات الإنسانية للشعب اللبناني.

وتظاهر آلاف اللبنانيين في شوارع العاصمة أمس، على خلفية انفجار مرفأ بيروت في 4 من آب الحالي، والذي أوقع 158 قتيلًا، وفقًا لوزارة الصحة اللبنانية.

وشهدت العاصمة اللبنانية بيروت اشتباكات بين المتظاهرين وقوى الأمن، وقال الصليب الأحمر اللبناني إنه عالج 185 مصابًا في الاشتباكات، ونقل 65 آخرين إلى المستشفيات.

وقتل 43 سوريًا في تفجير مرفأ بيروت كحصيلة غير نهائية، حسبما ذكرته السفارة السورية في بيروت، أمس.

وتعرض مرفأ بيروت، في 4 من آب الحالي، لانفجار كمية كبيرة من مادة “نترات الأمونيوم”، بحسب الحكومة اللبنانية، ما أدى إلى وقوع دمار كبير في المنطقة.

وفتحت السلطات اللبنانية، في 6 من آب الحالي، تحقيقًا محليًا بشأن الانفجار، بالاستعانة بخبراء فرنسيين تعاملوا مع انفجار مدينة تولوز الفرنسية عام 2001، بالإضافة إلى خبراء أجانب.



مقالات متعلقة


الأكثر قراءة


الإعلام الموجّه يشوه الحقيقة في بلادنا ويطيل أمد الحرب..

سوريا بحاجة للصحافة الحرة.. ونحن بحاجتك لنبقى مستقلين

ادعم عنب بلدي

دولار واحد شهريًا يصنع الفرق

اضغط هنا للمساهمة