fbpx
× الرئيسية سياسة اقتصاد خدمات ناس رأي في العمقمنوعات رياضة سوريون في الخارج حقوق وحریات ملتيميديا مارس النسخة الورقية

إيران تريد الإسراع بسكة حديد تصلها بالمتوسط في سوريا

قطارات في محطة بغداد المركزية(وكالة واع العراقية)

ع ع ع

دعت لجنة الإعمار البرلمانية في إيران إلى “التنفيذ السريع” لمشروع السكة الحديدية التي تصل جنوب غربي إيران بأقصى غربي سوريا، مرورًا بالعراق.

وأكد عضو لجنة الإعمار البرلمانية الإيرانية، مجتبى يوسفي، اليوم، الأحد 26 من تموز، ضرورة “التنفيذ السريع” لمشروع سكة حديد شلمجة (إيران)- البصرة (العراق)- اللاذقية (سوريا)، وذلك من خلال “طرح سندات مالية للاستثمار بالمشروع بمشاركة الناس”، وفق ما نقلته وكالة “فارس” الإيرانية.

وأشار يوسفي إلى أن الشبكة السككية الإيرانية ستصل إلى ساحل البحر المتوسط عبر تنفيذ المشروع، ما سيخفض مدة عملية نقل البضائع إلى ثلاثة أيام فقط، لافتًا إلى أن “موضوع ترانزيت السلع ونقل المسافرين فقرة أساسية لكسب العوائد في بلدان العالم”.

واعتبر أن تنفيذ مشروع خط شلمجة- البصرة السككي بين إيران والعراق ومنه إلى ميناء اللاذقية السوري المطل على سواحل المتوسط، سيسهل عملية نقل البضائع إلى الدول الأوروبية.

وكانت إيران أعلنت، في 3 من تموز 2019، أن مشروعًا كبيرًا يجري العمل عليه يربط ميناء الخميني الواقع على الجانب الإيراني من مياه الخليج بميناء اللاذقية على البحر الأبيض المتوسط.

وأكدت حينها أن المشروع سيبدأ بربط مدينتي شلمجة الإيرانية والبصرة العراقية بطول 32 كيلومترًا بتنفيذ وتمويل من إيران، على أن يكتمل ربط شلمجة بميناء الإمام الخميني وربط البصرة بميناء اللاذقية.

وصدرت تصريحات سابقة من مسؤولين إيرانيين حول سعي طهران إلى فتح ممر بري يصل إلى البحر المتوسط في سوريا عبر العراق، ما سيحقق مكاسب عديدة تجنيها طهران من الطريق على جميع الأصعدة، لكن لم يشهد المشروع خطوات جدية على الأرض.

واعتبر الممر البري “الجائزة الأكبر”، كما وصفته وكالة “أسوشيتد برس” الأمريكية، إذ يضمن لإيران طريق إمداد لنقل الأسلحة الإيرانية إلى حليفها في لبنان (حزب الله)، كما يسهل حركة الميليشيات التي تدعمها، إضافة إلى كونه طريقًا تجاريًا بديلًا عن مياه الخليج.

من جهته، أعلن مساعد وزير الطرق وبناء المدن الإيراني، شهرام آدم نجاد، موافقة إيران والعراق وسوريا على إنشاء ممر للنقل متعدد الأوجه بين الدول.

وكان الرئيس الإيراني، حسن روحاني، قد وجّه بمد سكة حديد من منفذ شلمجه الحدودي إلى مدينة البصرة في العراق، في تشرين الثاني 2018.

وأكد مساعد مدير شركة سكك الحديد الإيرانية، مازیار یزداني، أنه بإنشاء المشروع الإيراني- العراقي، سيكتمل الخط السككي من إيران إلى ميناء اللاذقية على البحر المتوسط في سوريا.



مقالات متعلقة


الأكثر قراءة


الإعلام الموجّه يشوه الحقيقة في بلادنا ويطيل أمد الحرب..

سوريا بحاجة للصحافة الحرة.. ونحن بحاجتك لنبقى مستقلين

ادعم عنب بلدي

دولار واحد شهريًا يصنع الفرق

اضغط هنا للمساهمة