fbpx

لبنان يسمح للسوريين بالدخول إليه وفق شروط

الحدود السورية اللبنانية (الأمن العام اللبناني)

ع ع ع

أصدرت السلطات اللبنانية قرارات جديدة حول سفر السوريين بين لبنان وسوريا، عبر الحدود البرية أو عبر مطار “بيروت” الدولي.

وأعلنت “المديرية العامة للأمن العام” اللبناني، عبر صفحتها في “فيس بوك” اليوم، الأربعاء 22 من تموز، السماح بالدخول إلى لبنان عبر الحدود البرية للحائزين على إقامات صالحة وأفراد عائلاتهم، بالإضافة إلى الراغبين بالمرور “ترانزيت” من سوريا عبر لبنان، للسفر عبر مطار “رفيق الحريري” الدولي، شرط حيازتهم على تذكرة سفر وحضورهم قبل 24 ساعة كحد أقصى من موعد الطائرة.

وذلك بعد حيازتهم على فحص “PCR” صادر عن مختبرات معتمدة من قبل وزارة الصحة السورية مدته لا تتجاوز 48 ساعة، يبيّن عدم إصابتهم بفيروس “كورونا المستجد” (كوفيد- 19).

وأصدرت المديرية العامة للطيران المدني في لبنان تعميمًا لجميع شركات الطيران، حول نقل الركاب إلى سوريا عبر مطار “رفيق الحريري” الدولي في بيروت.

وطلبت المديرية في التعميم الصادر أمس، الثلاثاء 21 من تموز، عدم السماح لهم بركوب الطائرة المتوجهة إلى لبنان دون حيازة فحص “PCR” نتيجته سلبية، وذلك خلال 96 ساعة كحد أقصى قبل تاريخ الرحلة إلى لبنان.

كما طلبت عدم نقل ركاب أجانب إلى سوريا عبر مطار “بيروت” دون موافقة مسبقة من قبل السلطات السورية، باستثناء الفلسطينيين اللاجئين في سوريا، بالإضافة إلى أفراد المنظمات الدولية والبعثات الدبلوماسية العاملة في سوريا.

وأكدت المديرية على الالتزام بمضمون التعميم تحت طائلة اتخاذ الإجراءات اللازمة بحق الشركات المخالفة.

وفرضت وزارة الصحة في حكومة النظام السوري إجراء اختبار “PCR” الخاص بتشخيص فيروس “كورونا” على الراغبين بالسفر من سوريا عبر مطار “بيروت”، بتكلفة تبلغ 100 دولار للاختبار الواحد.

وقالت الوزارة في بيان عبر صفحتها في “فيس بوك” اليوم، الأربعاء 22 من تموز، إن مسحات فيروس “كورونا” خاصة بالراغبين بالسفر حصرًا عن طريق مطار “بيروت”، وتشمل الأعمار كافة، بمن فيهم الأطفال.

واعتمدت الوزارة أربعة مراكز لإجراء الاختبار في دمشق، وهي:
“أبو ذر الغفاري” (المزة).
“زهير حبي” (الشيخ محيي الدين).
“8 آذار” (الزاهرة القديمة).
“7 نيسان” (كورنيش التجارة).

واشترطت على الراغبين بالسفر التوجه إلى أحد المراكز الأربعة المعتمدة مع جواز السفر وتأشيرة وبطاقة السفر، لإعطائهم إحالة إلى مصرف سوريا المركزي.

ويدفع المسافر 100 دولار بالليرة السورية حسب تسعيرة المصرف المركزي للسوريين، بينما يدفع الأجنبي قيمة الاختبار بالدولار، ليعود بعد ذلك إلى المركز مع نسخة من الإشعار المالي من المصرف المركزي.

وتسيّر وزارة النقل في حكومة النظام السوري رحلات جوية على متن شركة “السورية للطيران” من دمشق إلى العاصمة اللبنانية بيروت، كرحلات مخصصة للسفر إلى نقاط أخرى.

وهذه الرحلات التي بدأت، في 20 من تموز الحالي، مخصصة للذهاب فقط، لنقل ركاب العبور (الترانزيت) الذين يريدون السفر إلى نقاط أخرى من بيروت، بحسب ما نشرته صفحة الوزارة على “فيس بوك” في 16 من الشهر نفسه.

واشترطت في نقلهم عدم تجاوز فترة بقائهم 12 ساعة، كحد أقصى، في مطار “بيروت”.



مقالات متعلقة


الأكثر قراءة


الإعلام الموجّه يشوه الحقيقة في بلادنا ويطيل أمد الحرب..

سوريا بحاجة للصحافة الحرة.. ونحن بحاجتك لنبقى مستقلين

ادعم عنب بلدي

دولار واحد شهريًا يصنع الفرق

اضغط هنا للمساهمة