fbpx

روسيا تعلن إصابة ثلاثة جنود بتفجير على “M4”

صورة رتل الشرطة العسكرية الروسية التي وصلت لمطار القامشلي، اليوم الخميس 5 من كانون الأول، (روسيا اليوم)

صورة رتل الشرطة العسكرية الروسية التي وصلت لمطار القامشلي، اليوم الخميس 5 من كانون الأول، (روسيا اليوم)

ع ع ع

أعلنت روسيا إصابة ثلاثة جنود بجروح طفيفة، جراء انفجار عبوة ناسفة في أثناء دورية مشتركة مع تركيا على الطريق الدولي حلب- اللاذقية (M4)، بحسب ما أعلنه المركز الروسي للمصالحة في سوريا.

وقال المركز اليوم، الثلاثاء 14 من تموز، إن ثلاثة جنود روس أُصيبوا بجروح طفيفة، كما أُصيب أفراد طاقم السيارة المدرّعة التركية، جراء تفجير عبوة ناسفة مزروعة خلال مرور دورية روسية- تركية مشتركة.

وأضاف المركز أن الجنود الروس نُقلوا فورًا إلى قاعدة “حميميم” لتلقي الرعاية الطبية اللازمة، مؤكدًا أن حالتهم مستقرة.

وكانت سيارة انفجرت بالقرب من أوتوستراد أريحا، في أثناء تسيير دورية مشتركة تركية- روسية، تزامنًا مع لحظة وصول العربة الروسية إلى مقابل السيارة المركونة بجانب الطريق.

ولم تتبنّ أي جهة التفجير حتى إعداد التقرير، في حين لم يصدر عن تركيا أي تعليق حول الاستهداف.

وعقب ذلك، شن الطيران الحربي الروسي غارة جوية على محور الكبانة بريف اللاذقية، بحسب ما أفاد به مراسل عنب بلدي، إلى جانب قصف المنطقة بالصواريخ.

وتخضع إدلب لاتفاق بين الرئيس التركي، رجب طيب أردوغان، والروسي، فلاديمير بوتين، وُقّع في 5 من آذار الماضي، ونص على إنشاء “ممر آمن” على طريق اللاذقية- حلب (M4).

وتضمّن الاتفاق تسيير دوريات مشتركة روسية- تركية على الطريق، بين بلدتي ترنبة غربي سراقب (شرقي إدلب) وعين حور بريف إدلب الغربي، على أن تكون المناطق الجنوبية لطريق اللاذقية- حلب (M4) من الممر الآمن تحت إشراف الروس، وشماله تحت إشراف الأتراك.

ويتخوف الأهالي من اتخاذ روسيا التفجير ذريعة من أجل عودة هجومها على إدلب وريفها.

وجاء ذلك بعد إعلان روسيا إحباطها هجومًا بالطائرات المسيّرة على قاعدة “حميميم” في ريف اللاذقية، بحسب ما أعلنه رئيس المركز الروسي للمصالحة في سوريا، ألكسندر شيربيتسكي.

وقال شيربيتسكي إن “وسائل الدفاع الجوي الروسية رصدت طائرات مسيّرة كانت تقترب من منطقة القاعدة الجوية الروسية من الاتجاه الشمالي الشرقي، وتم بنيران وسائل الدفاع الجوي الروسية، تدمير طائرتين مسيّرتين للمسلحين مزودتين بذخائر قتالية على بعد خمسة كيلومترات من القاعدة الجوية”.



مقالات متعلقة


الأكثر قراءة


الإعلام الموجّه يشوه الحقيقة في بلادنا ويطيل أمد الحرب..

سوريا بحاجة للصحافة الحرة.. ونحن بحاجتك لنبقى مستقلين

ادعم عنب بلدي

دولار واحد شهريًا يصنع الفرق

اضغط هنا للمساهمة