fbpx

“من دولارات المواطنين”.. قرار لحكومة النظام السوري بهدف تأمين القطع الأجنبي

صور تعبيرية لعملة سورية من فئة ألفين و دولار أمريكي في مدينة إدلب - 2 حزيران 2020 (عنب بلدي/ يوسف غريبي)

صور تعبيرية لعملة سورية من فئة ألفين و دولار أمريكي في مدينة إدلب - 2 حزيران 2020 (عنب بلدي/ يوسف غريبي)

ع ع ع

أصدرت رئاسة مجلس الوزراء في سوريا قرارًا يسمح للنظام بتأمين القطع الأجنبي من المواطنين القادمين إلى الأراضي السورية.

ويفرض القرار على المواطنين السوريين ومن في حكمهم تصريف 100 دولار أمريكي، أو ما يعادلها بإحدى العملات الأجنبية التي يقبل بها مصرف سوريا المركزي، عند دخولهم إلى سوريا.

ويكون التصريف وفق نشرة أسعار صرف الجمارك والطيران، بحسب القرار الموقّع أمس، الأربعاء 8 من تموز، الذي نقلته صحيفة “الوطن” المحلية، اليوم، وقالت إنه جاء بناء على مقترح لوزارة المالية في حكومة النظام السوري.

وأعفى القرار، الذي سيُطبق اعتبارًا من آب المقبل، المواطنين الذين لم يبلغوا الـ18 من العمر، وسائقي الشاحنات والسيارات العامة من التصريف.

ويأتي القرار بعد دخول قانون “قيصر”، الذي يفرض عقوبات اقتصادية على النظام السوري، حيّز التنفيذ في حزيران الماضي، في حين لم تشهد الليرة السورية انخفاضًا كبيرًا في قيمتها، وحافظت على الحدود التي كانت تتأرجح عندها، على عكس كثير من التوقعات.

اقرأ أيضًا: من أين يحصل النظام السوري على القطع الأجنبي

ويبلغ سعر صرف الدولار الأمريكي الواحد وفق آخر تحديث لنشرة أسعار الجمارك والطيران 706.11 ليرة سورية.

بينما بلغ سعر صرف الدولار الأمريكي في “السوق السواء” 2400 ليرة سورية، اليوم، بحسب موقع “الليرة اليوم” المختص بأسعار صرف العملات الأجنبية.
ولا تزال حركة السفر عبر المعابر الحدودية ضعيفة، مع تشديد لبنان والأردن إجراءات الوقاية من فيروس “كورونا المستجد” (كوفيد- 19) على المعابر مع سوريا.


مقالات متعلقة


الأكثر قراءة


الإعلام الموجّه يشوه الحقيقة في بلادنا ويطيل أمد الحرب..

سوريا بحاجة للصحافة الحرة.. ونحن بحاجتك لنبقى مستقلين

ادعم عنب بلدي

دولار واحد شهريًا يصنع الفرق

اضغط هنا للمساهمة