fbpx

أحمد العودة يتحدث عن تشكيل “جيش حوران” قريبًا (فيديو)

قائد الفيلق الخامس المدعوم من روسيا في درعا احمد العودة (تجمع أحرار حوران)

ع ع ع

تحدث قائد “الفيلق الخامس” المدعوم من روسيا، أحمد العودة، عن تشكيل جيش واحد لمنطقة حوران بدرعا.

وجاء حديث العودة خلال كلمة له أمس، الثلاثاء 23 من حزيران، في خيمة عزاء لقتلى الفيلق الذين سقطوا في تفجير قبل أيام.

وقال العودة، “قريبًا ستكون حوران جسد واحد وجسم واحد وجيش واحد، وهذا التشكيل لن يكون لحماية حوران فقط، إنما الأداة الأقوى لحماية سوريا”.

#أحرار_حورانقال "أحمد العودة" قائد اللواء الثامن في الفيلق الخامس، خلال كلمة ألقاها في عزاء عناصر الفيلق التسعة، الذين…

Gepostet von ‎تجمع أحرار حوران‎ am Dienstag, 23. Juni 2020

ونقل مراسل عنب بلدي عن قيادي سابق في الجيش  الحر وعضو باللجنة المركزية (طلب عدم الكشف عن اسمه)، أن تشكيلًا سيبصر النور قريبًا، يتألف من هيئة وقيادة مركزية تمثل المنطقة الغربية والشرقية ودرعا البلد.

وأضاف أن ثلاث قادة سيكونون على رأس التشكيل، وكل قائد سيختار معه معاونين، إضافة إلى تمثيل منطقة الجيدور (تضم مجموعة من المدن أهمها جاسم وإنخل).

وأشار إلى تشكيل قوة تنفيذية من كافة مناطق حوران للدفاع عن المناطق ضد أي إعتداء.

من جهته، قال الناشط من درعا، عمر الحريري، عبر حسابه في “تويتر” إن العودة “ادعى أنه سيشكل جيشًا مستقبلًا يسمى جيش حوران الموحد”، وتساءل، “ألم يكن سابقًا أحمد العودة القائد الفعلي للجبهة الجنوبية التي كان يملك خزائن سلاحها وقرارها وألزم الجميع، ولا أبرئهم من هربوا وتركوا عناصرهم بالتسوية في درعا”.

واعتبر الحريري أن روسيا نجحت في “إعادة صناعة وتطبيع النظام في سوريا، الآن أصبح هناك فصيل أو قوات تابعة لروسيا في درعا تأتمر بشكل مباشر من روسيا ونجحت روسيا في تطبيعها في درعا”.

وكان عشرة عناصر تابعين لـ”الفيلق الخامس”، قتلوا وأصيب 25 آخرين، السبت الماضي، بجروح متفاوتة، جراء استهداف مجهول لحافلة مبيت تضم 40 عنصرًا، كانت تنقلهم من اللاذقية إلى درعا لتبديل نوباتهم.

واستُهدفت الحافلة بعبوة ناسفة على طريق الكحيل- السهوة بريف درعا الشرقي، في استهداف هو الأول من نوعه لـ”الفيلق”.

وخرجت خلال التشييع مظاهرة تهتف ضد إيران والنظام السوري، اتهم فيها الأهالي “حزب الله” وإيران بالوقوف خلف التفجير.

واعتبر الحريري أن “هذه المظاهرات تحت حماية روسيا، وعندما يكون هناك مظاهرات تحت حماية روسيا، فمعنى ذلك أن هناك لعبة خبيثة من روسيا”.



مقالات متعلقة


الأكثر قراءة


الإعلام الموجّه يشوه الحقيقة في بلادنا ويطيل أمد الحرب..

سوريا بحاجة للصحافة الحرة.. ونحن بحاجتك لنبقى مستقلين

ادعم عنب بلدي

دولار واحد شهريًا يصنع الفرق

اضغط هنا للمساهمة