fbpx

بين الحسم والانتظار.. أبطال الدوريات الخمسة الكبرى بعد توقف “كورونا”

تصميم للاعبي بايرن ميونخ الألماني بعد تحقيقه لقب البونديسليغا للمرة الثامنة في تاريخه- (FC BAYREN)

تصميم للاعبي بايرن ميونخ الألماني بعد تحقيقه لقب البونديسليغا للمرة الثامنة في تاريخه- (FC BAYREN)

ع ع ع

اختتمت منافسات دوريين من بين خمسة دوريات كبرى في أوروبا، بعد تتويج بايرن ميونيخ رسميًا بطلًا للدوري الألماني (بونديسليغا)، وباريس سان جيرمان عن الدوري الفرنسي (ليغ 1)، بعد فترة توقف المنافسات بسبب فيروس “كورونا المستجد” (كوفيد- 19) لتتبقى ثلاثة أندية تنتظر رفع كؤوسها.

الدوري الألماني

وحقق النادي البافاري لقبه الثامن على التوالي، في 16 من حزيران الحالي، في ملعب “فيزر شتاديون” بعد تغلبه على مضيفه فيردر بريمن بهدف نظيف مقابل لا شيء.

وجاء ذلك ضمن منافسات الجولة الـ32، وقبل جولتين من نهاية الموسم المستأنف بعد توقف “كورونا”.

ويتفوق العملاق البافاري بعشر نقاط، عند رصيد 76 نقطة حتى إعداد التقرير، على بروسيا دورتموند صاحب المركز الثاني عند 66 نقطة، الذي بقيت له ثلاث مباريات وهو فارق لن يعوّض.

الدوري الفرنسي

أعلنت الرابطة الفرنسية لكرة القدم نادي باريس سان جيرمان بطلًا للدوري الفرنسي، في 30 من نيسان الماضي.

وجاء ذلك بعد قرار رسمي أعلن فيه رئيس الوزراء الفرنسي، إدوار فيليب، في 28 من نيسان الماضي، رسميًا عن إلغاء بطولة الدوري الفرنسي للموسم الحالي 2019- 2020، بسبب فيروس “كورونا”.

وتُوّج النادي الباريسي باللقب كونه متصدر الترتيب قبل التوقف بـ68 نقطة حققها خلال 27 جولة، في حين حقق أقرب منافسيه، نادي مرسيليا، 56 نقطة من 28 جولة.

وضمن كل من مرسيليا ورين الذي يحتل المركز الثالث برصيد 50 نقطة، التأهل إلى دوري أبطال أوروبا للموسم المقبل.

الدوري الإنجليزي

مع استئناف أولى مباريات الدوري الإنجليزي الممتاز أمس، الأربعاء 17 من حزيران، بعد توقف “كورونا”، يتنفس المتصدر ليفربول الصعداء مع اقترابه من تحقيق لقب غاب عن خزينته لمدة 30 سنة.

ولدى أبناء المدرب يورجن كلوب مباراتان فقط للتتويج بلقب “بريميرليغ”، ويبدو ليفربول حاليًا أقرب من أي وقت مضى لرفع كأس الدوري للمرة الأولى منذ العام 1990.

ويتصدر “الريدز” الترتيب بفارق 25 نقطة (ومباراة أكثر) عن مانشستر سيتي بطل الموسمين الماضيين، ما يجعل مهمة اللحاق بهم من قبل بيب جوارديولا مستحيلة، خصوصًا مع تبقي تسع جولات على النهاية.

وستكون أولى المباريات لليفربول، في 22 من حزيران الحالي، ضد إيفرتون، والثانية في 24 من الشهر ذاته ضد كريستال بالاس.

الدوري الإسباني

يعتبر الدوري الإسباني، الذي استؤنف في 11 من حزيران الحالي، من أكثر الدوريات تعقيدًا عند الحديث عن مسألة تحديد البطل لهذا الموسم.

ورغم تصدر برشلونة الإسباني وتحقيقه الفوز في ثاني مبارياته على التوالي بعد العودة، فإن منافسه ريال مدريد ما زال يطارده بفارق بسيط بين الناديين.

ويمتلك برشلونة، الذي يحتل المركز الأول في “لا ليغا”، 64 نقطة من 29 جولة، في حين لدى النادي الملكي 59 نقطة من أصل 28 جولة، حتى إعداد التقرير.

كما أن جدول المباريات الصعبة المتبقية لدى برشلونة تجعل مسألة حسم اللقب مؤجلة حتى نهاية الموسم.

ويواجه برشلونة فيما تبقى من مبارياته كلًا من إشبيلية واتلتيك بيلباو وسيلتا فيغو وأتلتيكو مدريد وفياريال وإسبانيول وريال بلد الوليد وأوساسونا وآلافيس على التوالي.

الدوري الإيطالي

كذلك الحال بالنسبة للدوري الإيطالي “الكالتشيو” الذي يتصدره نادي يوفينتوس بفارق نقطة وحيدة عن ملاحقه لاتسيو في المركز الثاني.

ويمتلك “نادي السيدة العجوز” 63 نقطة من 26 جولة، ولدى لاتسيو 62 نقطة من نفس عدد الجولات.

وعلى رفاق كريستيانو رونالدو عدم خسارة أي نقطة حتى نهاية الدوري، كي يتمكنوا من إضافة اللقب التاسع على التوالي إلى خزينة النادي.

وينتظر يوفنتوس جدول مباريات سهل على الورق يتألف من 11 مباراة، سوى في ثلاث مباريات مع كل من لاتسيو وآسي ميلان وروما.

https://youtu.be/EsQuVIkwVzk



مقالات متعلقة


الأكثر قراءة


الإعلام الموجّه يشوه الحقيقة في بلادنا ويطيل أمد الحرب..

سوريا بحاجة للصحافة الحرة.. ونحن بحاجتك لنبقى مستقلين

ادعم عنب بلدي

دولار واحد شهريًا يصنع الفرق

اضغط هنا للمساهمة