fbpx

تركيا تعلن قتل واعتقال عناصر من “الوحدات الكردية” في سوريا

جندي من الجيش التركي (وزارة الدفاع التركية)

ع ع ع

أعلنت وزارة الدفاع التركية، اليوم، الأحد 14 من حزيران،  “تحييد” ثلاثة عناصر من “وحدات حماية الشعب” (الكردية) إثر محاولتهم التسلل لمنطقة عملية “نبع السلام”، وهي المنطقة التي تسيطر عليها تركيا بين تل أبيض بريف الرقة ورأس العين بريف الحسكة.

وذكرت وزارة الدفاع التركية، في بيان، أن “الوحدات” تستهدف باستمرار مدينتي تل أبيض ورأس العين انطلاقًا من المناطق الخاضعة لسيطرتها في شرق الفرات بسوريا.

ونشرت “الدفاع التركية” تسجيلًا مصورًا قالت إنه للحظة التصدي لعناصر الوحدات في منطقة “نبع السلام”.

ولم تعلق “الوحدات” رسميًا على هذا الإعلان حتى لحظة إعداد هذا التقرير.

وأعلنت الدفاع التركية، أمس، قتل عنصر من “الوحدات الكردية” في ريف حلب وتحديدًا عند مدينة الباب، واعتقال ستة عناصر آخرين في محيط مدينة عفرين.

من جانبها، تعلن “قوات سوريا الديمقراطية” (قسد) التي تمثل “الوحدات الكردية” عمودها الفقري، تصديها لهجمات الجيش التركي و”الجيش الوطني السوري” في منطقة “نبع السلام”ـ ومناطق من ريف حلب.

وتؤكد “قسد” أنها توقع قتلى وجرحى في صفوف الجيش التركي و”الجيش الوطني”.

وأعلنت “قسد”، أمس، مقتل أحد عناصرها في ريف حلب، إثر هجوم للجيش التركي.

من جانبها، تلعن حركة “قوات تحرير عفرين” تنفيذها هجمات ضد الجيش التركي في مناطق مختلفة من سوريا.

ونشرت الحركة، في 12 من حزيران الحالي، عبر “فيس بوك” بيانًا يتحدث عن قيامها بسلسلة عمليات ضد “الجيش الوطني السوري” وعناصر الجيش التركي في عدة مناطق.



مقالات متعلقة


الأكثر قراءة


الإعلام الموجّه يشوه الحقيقة في بلادنا ويطيل أمد الحرب..

سوريا بحاجة للصحافة الحرة.. ونحن بحاجتك لنبقى مستقلين

ادعم عنب بلدي

دولار واحد شهريًا يصنع الفرق

اضغط هنا للمساهمة