fbpx
× الرئيسية سياسة اقتصاد خدمات ناس رأي في العمقمنوعات رياضة سوريون في الخارج حقوق وحریات ملتيميديا مارس النسخة الورقية

بومبيو يصعّد لجهته ضد الوجود الإيراني في سوريا

وزير الخارجية الأمريكي، مايك بومبيو في مؤتمر صحفي مع رئيس الوزراء الاسرائيلي بنيامين نتنياهو- 13 من أيار 2020 (كان)

ع ع ع

صعّد وزير الخارجية الأمريكي، مايك بومبيو، لهجته ضد الوجود الإيراني في سوريا، وأعرب عن أمله في اتخاذ طهران قرارًا ذكيًا والخروج من سوريا.

وقال بومبيو في مقابلة مع قناة “كان” الإسرائيلية اليوم، الخميس 14 من أيار، إن أمريكا وإسرائيل أوضحتا للنظام السوري والنظام الإيراني أنه تجب مغادرة سوريا.

وأضاف بومبيو أن أمريكا عملت على سياسة ممارسة أقصى الضغوط، وكانت فعالة، وساعدت في “منع النظام الإيراني من امتلاك الموارد لمواصلة الإرهاب في جميع أنحاء العالم”، بحسب تعبيره.

وأعرب عن أمله في اتخاذ النظام الإيراني “القرار الذكي”، وأن “يخرج من سوريا ويتوقف عن إرهابه، الذي تسبب في جعل ستة ملايين شخص لاجئين، وقتل عشرات آلاف الأشخاص”.

ويأتي ذلك في ظل زيارة بومبيو إلى إسرائيل لبحث قضايا الشرق الأوسط، وفي مقدمتها الوجود الإيراني في سوريا.

وناقش بومبيو، أمس، مع رئيس الوزراء الإسرائيلي، بنيامين نتنياهو، “تقويض النشاط الإيراني، وتحجيم موارده”.

من جهته، قال نتنياهو إنه سيبحث مع بومبيو “السبل لمواصلة الجهود لمواجهة العدوان الإيراني في إطار الشراكة، ولصدها في الشرق الأوسط وفي سوريا وفي كل مكان”.

وصعّدت تل أبيب من هجومها على مناطق عسكرية في سوريا توجد فيها القوات الإيرانية، خلال الشهرين الماضيين، وشنت العديد من الهجمات دون الإفصاح عن عملياتها العسكرية بشكل رسمي، وكانت آخرها قصف البحوث العلمية في حلب الأسبوع الماضي.

وكان وزير الدفاع الإسرائيلي، نفتالي بينيت، توعّد الأسبوع الماضي بمواصلة العمليات في سوريا حتى تخرج القوات الإيرانية منها.

وقال في لقاء مع قناة “كان 11” الإسرائيلية، إن “إيران ليس لديها أي شيء في سوريا، ودخلت إليها خلال الحرب الأهلية فيها منذ ست سنوات. في الفترة الأخيرة بدأت القوات الإيرانية بالتمركز قرب الحدود مع إسرائيل، وتشكل هذه القوات تهديدًا أمنيًا خطرًا على مدن إسرائيل، مثل تل أبيب وحيفا وغيرها”.

وأضاف أن “إسرائيل لن توافق على تهديدات إيران بأي شكل، ولن نوقف عملياتنا في سوريا حتى خروج إيران منها”.



مقالات متعلقة


الأكثر قراءة


الإعلام الموجّه يشوه الحقيقة في بلادنا ويطيل أمد الحرب..

سوريا بحاجة للصحافة الحرة.. ونحن بحاجتك لنبقى مستقلين

ادعم عنب بلدي

دولار واحد شهريًا يصنع الفرق

اضغط هنا للمساهمة