fbpx
× الرئيسية سياسة اقتصاد خدمات ناس رأي في العمقمنوعات رياضة سوريون في الخارج حقوق وحریات ملتيميديا مارس النسخة الورقية

إيران تنفي مقتل القائد الجديد لـ”فيلق القدس” بغارات إسرائيلية على سوريا

قائد فيلق القدس الإيراني، اسماعيل قاآني (فارس)

ع ع ع

نفى “فيلق القدس” التابع لـ”الحرس الثوري” الإيراني مقتل قائده، العميد إسماعيل قاآني، إثر غارات إسرائيلية على سوريا.

وتواردت الأخبار عن مقتل قاآني عقب غارات إسرائيلية على سوريا أمس، مع عدد من الضباط الإيرانيين في مطار الشعيرات العسكري بريف حمص الشرقي، لكن الفيلق نفى ذلك، وفق وكالة أنباء “فارس” الإيرانية اليوم، الأربعاء 1 من نيسان.

وعُيّن قاآني قائدًا للفيلق بعد مقتل قائده السابق، قاسم سليماني، بغارة أمريكية في العراق بداية كانون الثاني الماضي.

وقصف الطيران الحربي الإسرائيلي أمس، مواقع عسكرية لقوات النظام بريف حمص الشرقي بحسب ما نقلته وكالة الأنباء السورية الرسمية (سانا) عن مصدر عسكري في قوات النظام، وهو القصف الثاني خلال آذار الماضي.

بينما لم تعلن معرفات الجيش الإسرائيلي عن أي استهداف للأراضي السورية، واكتفت وسائل إعلام إسرائيلية بنقل خبر الاستهداف من “سانا“.

ووصل عدد الاستهدافات الإسرائيلية لسوريا إلى ستة منذ بداية العام الحالي، إذ نفذت ثلاث هجمات في شباط الماضي، وواحدة في كانون الثاني الماضي.

واستهدفت غارات إسرائيلية، في 5 من آذار الماضي، المنطقة الوسطى في سوريا.

ولا تصرح المؤسسة العسكرية الإسرائيلية عن الضربات العسكرية التي تنفذها في سوريا خلال السنوات الماضية، إلا في حالات تصفها بـ”الدفاعية”.

بينما تعلن قوات النظام عن الاستهدافات الإسرائيلية للأراضي السورية، دون أن تحدد هدفها بالضبط أو الخسائر الناجمة عنها، كما تقول مرارًا إن الدفاعات الجوية تصدت لها.



مقالات متعلقة


الأكثر قراءة


الإعلام الموجّه يشوه الحقيقة في بلادنا ويطيل أمد الحرب..

سوريا بحاجة للصحافة الحرة.. ونحن بحاجتك لنبقى مستقلين

ادعم عنب بلدي

دولار واحد شهريًا يصنع الفرق

اضغط هنا للمساهمة