fbpx
× الرئيسية أخبار وتقارير اقتصاد مجالس ومنظمات رأي وتحليل ناس في العمقملتيميديا رياضة ثقافة سوريون في الخارج مارس النسخة الورقية

إيران تفرج عن عشرة آلاف سجين بينهم معتقلون سياسيون

علي خامنئي أثناء كلمته اليوم 17 تشرين الثاني 2019، (Getty images)

علي خامنئي أثناء كلمته اليوم 17 تشرين الثاني 2019 (Getty images)

ع ع ع

أصدر المرشد الأعلى في إيران، آية الله علي خامنئي، عفوًا عن عشرة آلاف سجين، بينهم سجناء سياسيون، في خطوة غير مسبوقة، وذلك بمناسبة العام الإيراني الجديد، الذي سيوافق يوم الجمعة المقبل.

وفي تصريحات للتلفزيون الإيراني الرسمي، قال المتحدث باسم السلطة القضائية، غلام حسين إسماعيلي، مساء أمس، الأربعاء 18 من آذار، إن “الذين سيتم العفو عنهم لن يعودوا إلى السجن”.

وأوضح المسؤول الإيراني أن العفو سيشمل جميع الجرائم، إلا أنه سيستثني من له سجل إجرامي طويل.

وأشار إلى أن نحو نصف السجناء السياسيين، الذين اعتُقلوا في قضايا تتعلق بالأمن، سيتم العفو عنهم أيضًا في وقت قريب.

إسماعيلي لفت إلى أن قرار العفو يأتي عقب طلب تقدم به رئيس السلطة القضائية في إيران، إبراهيم رئيسي، بناء على نتائج توصل إليها خلال تفقده السجون في المحافظات الإيرانية.

وصرح رئيسي، في 9 من آذار الحالي، أنه في إطار الإجراءات الرامية لاحتواء انتشار فيروس “كورونا المستجد”، سيمنح السجناء الذين تقل مدة حكمهم عن خمس سنوات إجازة، دون تحديد موعد عودتهم.

وأوضح إسماعيلي حينها أن السجناء الذين يقضون عقوبة السجن لأقل من خمس سنوات هم فقط من سيطلق سراحهم، مستثنيًا السجناء السياسيين، والمدانين بتهم تتعلق بمشاركتهم في مظاهرات ضد الحكومة.

وكان المقرر الخاص للأمم المتحدة لحقوق الإنسان في إيران، جاويد رحمان، أشار إلى أنه طلب من الحكومة الإيرانية إطلاق سراح جميع المعتقلين السياسيين بشكل مؤقت من السجون المزدحمة والموبوءة بالأمراض للإسهام في كبح انتشار الفيروس.

وحذرت منظمات حقوقية من أن اكتظاظ السجون الإيرانية، وغياب الصرف الصحي المناسب داخلها، يساعد في نشر الفيروس بشكل سريع في تلك السجون، الأمر الذي سيهدد حياة آلاف السجناء، وفق ما نقلته صحيفة “إيران فوكس”.

وهاجم فيروس “كورونا المستجد” (كوفيد-19) إيران، مصيبًا عددًا كبيرًا من مسؤوليها، في الوقت الذي تزداد فيه أعداد الوفيات والإصابات جراء هذا الوباء.



مقالات متعلقة


الأكثر قراءة


الإعلام الموجّه يشوه الحقيقة في بلادنا ويطيل أمد الحرب..

سوريا بحاجة للصحافة الحرة.. ونحن بحاجتك لنبقى مستقلين

ادعم عنب بلدي

دولار واحد شهريًا يصنع الفرق

اضغط هنا للمساهمة