fbpx
× الرئيسية أخبار وتقارير اقتصاد مجالس ومنظمات رأي وتحليل ناس في العمقملتيميديا رياضة ثقافة سوريون في الخارج مارس النسخة الورقية

هبوط في قيمة الليرة التركية بعد مقتل جنود أتراك في سوريا

لافتة لمكتب صرافة عملات أجنبية في حلب - 11 حزيران 2016 (Reuters)

ع ع ع

سجلت الليرة التركية صباح اليوم هبوطًا حادًا أمام العملات الأجنبية، بعد مقتل جنود أتراك في سوريا بغارة جوية للنظام السوري في إدلب.

ووصلت قيمة الليرة التركية مقابل الدولار اليوم، الجمعة 28 من شباط، إلى 6.25، وفق موقع “Dovis” التركي المتخصص برصد أسعار العملات.

وسجلت الليرة مقابل الدولار انخفاضًا نسبته 0.91% تقريبًا عن سعرها أمس، وبلغت قيمتها مقابل اليورو 6.91.

وحقق الذهب ارتفاعًا بنسبة 0.18%، مسجلًا سعر 327.16 للغرام الواحد.

وخسرت العملة التركية 2.6% من قيمتها مقابل الدولار، منذ بداية العام الحالي حتى 21 من شباط الحالي، بينما تراجعت قيمتها بنسبة 36%، خلال العامين الماضيين، بحسب وكالة “رويترز“’.

وربط محللون أتراك ارتفاع سعر صرف الليرة بالتطورات العسكرية على الحدود السورية- التركية، وتأزم العلاقات بين روسيا وتركيا.

كما أرجعوا سبب الارتفاع إلى انخفاض الطلب على العملات الآسيوية عقب انتشار فيروس “كورونا”، وهو ما رفع طلب المستثمرين للبحث عن ملاذ آمن في الذهب والدولار.

محللون اقتصاديون قالوا لصحيفة “Sözcü” التركية، في وقت سابق، إن من أسباب انخفاض الليرة التركية خفض المركزي التركي لأسعار الفائدة بمقدار 50 نقطة أساس.

وكان البنك المركزي خفض قيمة الفائدة في البنوك التركية من 11.25% إلى 10.75%.

وتسببت غارة جوية للنظام السوري، بمقتل 33 جنديًا تركيًا مساء أمس، وإصابة 32 آخرين في إدلب شمال غربي سوريا، و نتج عن الحادثة استنفار أمني وعسكري في تركيا، وتوجه قادة أتراك إلى المنطقة الحدودية مع سوريا صباح اليوم.



مقالات متعلقة


الأكثر قراءة


الإعلام الموجّه يشوه الحقيقة في بلادنا ويطيل أمد الحرب..

سوريا بحاجة للصحافة الحرة.. ونحن بحاجتك لنبقى مستقلين

ادعم عنب بلدي

دولار واحد شهريًا يصنع الفرق

اضغط هنا للمساهمة