fbpx
× الرئيسية أخبار وتقارير اقتصاد مجالس ومنظمات رأي وتحليل ناس في العمقملتيميديا رياضة ثقافة سوريون في الخارج مارس النسخة الورقية

الليرة التركية تنخفض لأدنى مستوى لها في تسعة أشهر

الدولار الأمريكي أمام الليرة التركية (تعديل عنب بلدي)

الدولار الأمريكي أمام الليرة التركية (تعديل عنب بلدي)

ع ع ع

سجلت الليرة التركية اليوم، الاثنين 24 من شباط، انخفاضًا في سعر صرفها يعتبر الأدنى منذ تسعة أشهر.

وبلغ سعر صرف الدولار الواحد 6.15 ليرة تركية في تعاملات أسواق صباح اليوم، بحسب ما نقل موقع “Döviz” الاقتصادي.

وكان سعر الصرف أمام الدولار يتراوح خلال الأسبوع الحالي بين 6.06 و6.09 ليرة.

محللون اقتصاديون قالوا لصحيفة “Sözcü” التركية إن من أسباب انخفاض الليرة هو خفض المركزي التركي لأسعار الفائدة بمقدار 50 نقطة أساس.

وكان البنك المركزي قد خفض قيمة الفائدة في البنوك التركية من 11.25% إلى 10.75%.

 

كما أرجع محللون إنخفاض سعرف صرف الليرة التركية إلى انخفاض الطلب على العملات الآسيوية عقب انتشار فيروس كورونا، وهو ما رفع طلب المستثمرين للبحث عن ملاذ آمن في الذهب والدولار.

وربطوا انخفاض سعر صرف الليرة بالتطورات العسكرية على الحدود السورية التركية وتأزم العلاقات بين روسيا وتركيا.

وخسرت العملة التركية 2.6% من قيمتها مقابل الدولار، منذ بداية العام الحالي، علاوة على تراجع في قيمتها بلغ 36%، خلال العامين الماضيين، بحسب وكالة “رويترز“’

كيف يؤثر تغيير أسعار الفائدة على قيمة العملة؟

يؤدي قرار البنك المركزي رفع أسعار الفائدة إلى جذب المستثمرين ورؤوس الأموال الأجنبية، ما يزيد من الطلب على العملة المحلية، ويسبب بالتالي ارتفاع قيمتها.

أما قرار خفض سعر الفائدة فيؤدي إلى قلق المستثمرين وهروب رؤوس الأموال الأجنبية، وانخفاض الطلب على العملة المحلية وبالتالي انخفاض قيمتها.

وعلى المدى البعيد، يمكن أن يؤدي خفض سعر الفائدة إلى زيادة الطلب على القروض وبالتالي زيادة حركة رأس المال والنشاط الاقتصادي، وتحقيق انتعاش بعد فترة من الركود.



مقالات متعلقة


الأكثر قراءة


الإعلام الموجّه يشوه الحقيقة في بلادنا ويطيل أمد الحرب..

سوريا بحاجة للصحافة الحرة.. ونحن بحاجتك لنبقى مستقلين

ادعم عنب بلدي

دولار واحد شهريًا يصنع الفرق

اضغط هنا للمساهمة