fbpx
× الرئيسية أخبار وتقارير اقتصاد مجالس ومنظمات رأي وتحليل ناس في العمقملتيميديا رياضة ثقافة سوريون في الخارج مارس النسخة الورقية

عائلة معلا تمسك بالرياضة السورية

فراس معلا 2018 (صحيفة الوطن السورية)

ع ع ع

حصل السباح السوري فراس معلا على منصب رئيس الاتحاد الرياضي العام (أعلى سلطة رياضية في سوريا، وتوازي وزارة الرياضة في بلاد أخرى)، وهزم اللواء موفق جمعة في الانتخابات التي جرت في 17 من شباط الحالي.

عُرف معلا كسباح سوري حصد عشرات الميداليات في مختلف المسابقات الرياضية، وبالتوازي مع اسمه الرياضي لا يخفي معلا تأييده لرئيس النظام السوري، بشار الأسد، في كل مناسبة ممكنة.

ارتباطات معلا الذي استقبله الأسد عدة مرات وكرمه مرتين في عام 2002 و2007، لا تنبع فقط من كونه ابن هاشم معلا، أحد المتهمين بتنفيذ مجازر مدينة حماة في ثمانينيات القرن العشرين، بل يمتلك مع شقيقه همام عدة مشاريع اقتصادية متعلقة بالرياضة.

استثمارات وعلاقات

وترأس شقيقه الاتحاد العربي لـ”الترياثلون” حتى عام 2012، عندما استقال “احتجاجًا على التآمر العربي على سوريا”، بحسب ما ذكرته إذاعة “شام إف إم” المحلية، في 30 من كانون الثاني 2012، عدا عن امتداحه للجيش السوري عدة مرات في وسائل إعلام مختلفة.

(رياضة الترياثلون تجمع عدة رياضات معًا، السباحة والجري وركوب الدراجات لمسافات طويلة وتحتاج للياقة بدنية عالية جدًا).

تولى فراس معلا رئاسة اللجنة التنفيذية في دمشق، وكان عضوًا في المكتب التنفيذي للاتحاد الرياضي العام واللجنة الأولمبية السورية ونائبًا لموفق جمعة نفسه قبل الإطاحة به، بالإضافة إلى رئاسته اتحاد السباحة السوري.

بينما أسس همام معلا في عام 2015 ثلاث شركات، هي شركة “ملتقى الأوائل للرياضة“، وشركة “حصن إشبيليا للرياضة” وشركة “حلم الرؤيا العصرية“، وتشترك جميعها بنفس مبلغ رأس المال البالغ مليون ليرة سورية، وجميعها تقع في ريف دمشق، ومن تأسيس نفس الشخصيات (همام وغيداء معلا، وياسر الأسعد، وهنادي فايز الناصر)، كما تتخصص هذه الشركات في العمل الرياضي وما يتعلق به حصرًا. في المقابل يغيب اسم فراس المعلا عنها.

الاستثمارات الرياضية لآل معلا لا تتوقف على الشركات الرياضية، إذ ذكر موقع “تلسكوب سوريا” المحلي، والتابع لعلي منير الأسد، في عام 2011، أن آل معلا حصلوا على أرض بمساحة 60 مترًا من قبل محافظة دمشق، قبل أن يضيفوا عليها 1500 متر أخرى بشكل مخالف في منطقة المزة بالعاصمة السورية دمشق، ليفتتحوا عدة أندية رياضية، في المنطقة ذاتها وفي منطقة المزرعة، بالإضافة إلى  “أكاديمية الأشقاء معلا” للسباحة في منطقة “مزة فيلات شرقية”.

أبواب مفتوحة

الاستثمارات الرياضية والحضور العربي لمعلا يفتحان له أبوابًا مغلقة في وجه آخرين، إذ يستطيع اللعب على حبال العلاقات للوصول إلى رئاسة أعلى سلطة تنفيذية رياضية في سوريا، مع تغيير وجوه رياضية مؤخرًا (سبق أن تولى اللاعب السابق والعميد في الشرطة السورية، حاتم الغايب، رئاسة اتحاد كرة القدم، وأعاد وجوهًا رياضية طالب بها متابعون لكرة القدم السورية)، واعدًا بتأهيل المنشآت الرياضية السورية وتدريب الرياضيين السوريين بحسب تصريحاته، التي نقلتها إذاعة “شام إف إم” المحلية.

ولا تتوقف علاقات فراس معلا على الصعيد المحلي، إذ مثّل روسيا في عام 2019 باستثناء من رئيس النظام السوري، وأحرز ميدالية ذهبية في بطولة أوروبا لمسافة خمسة كيلومترات لفئة “الماسترز”، بحسب ما نقلته وكالة الأنباء السورية الرسمية (سانا)، في 9 من أيلول عام 2018.



English version of the article

مقالات متعلقة


الأكثر قراءة


الإعلام الموجّه يشوه الحقيقة في بلادنا ويطيل أمد الحرب..

سوريا بحاجة للصحافة الحرة.. ونحن بحاجتك لنبقى مستقلين

ادعم عنب بلدي

دولار واحد شهريًا يصنع الفرق

اضغط هنا للمساهمة