fbpx
× الرئيسية أخبار وتقارير اقتصاد مجالس ومنظمات رأي وتحليل ناس في العمقملتيميديا رياضة ثقافة سوريون في الخارج مارس النسخة الورقية

إسرائيل تتحول من الدفاع إلى الهجوم: إيران تضعف في سوريا

وزير الدفاع نفتالي بينيت خلال زيارة إلى الحدود السورية (وزارة الدفاع الاسرائيلية)

ع ع ع

أعلن وزير الدفاع الإسرائيلي، نفتالي بينيت، أن إسرائيل تنتقل من الدفاع إلى الهجوم بشأن الوجود الإيراني في سوريا الذي صار ضعفًا بحسب المؤشرات.

وقال بينيت خلال مؤتمر للتقنيات الأمنية، بحسب موقع “جيروزاليم بوست” اليوم، الثلاثاء 18 من شباط، إن تل أبيب صارت تلاحظ مؤشرات على ضعف إيران في سوريا، وتعيد ترتيب حساباتها هناك.

وأضاف أن إيران تحاول التموضع في سوريا عبر إرسال قوات إلى هناك، لكن تل أبيب تتفوق استخباراتيًا وعمليًا عليها، مهددًا بالتحول من الدفاع إلى الهجوم حيال الوجود الإيراني.

وأشار الوزير الإسرائيلي إلى أنه “يجب إضعاف رأس الأخطبوط وتدميره عبر إضعاف أذرعه”، موجهًا رسالة إلى طهران “اخرجوا من سوريا ليس لديكم ما تبحثون عنه هناك”.

ويأتي ذلك في ظل استهداف غارات جوية مواقع عسكرية في سوريا، بحسب ما يعلنه إعلان النظام السوري، كان أحدثها الجمعة الماضي.

وأعلن النظام السوري عن تصدي مضاداته الجوية لأهداف معادية في سماء دمشق، انطلقت من فوق الجولان السوري المحتل، في إشارة إلى إسرائيل كمصدر للقصف، بحسب وكالة الأنباء السورية الرسمية (سانا).

وقالت إذاعة “شام إف إم” المحلية، إن القصف استهدف محيط مطار دمشق الدولي ومنطقة الغسولة في ريف دمشق.

وامتنع رئيس الوزراء الإسرائيلي، بنيامين نتنياهو، عن التعليق على تقارير اتهمت إسرائيل بشن غارات استهدفت محيط مطار دمشق الدولي، الجمعة الماضي، مضيفًا، “ربما نفذها سلاح الجو البلجيكي”.

ونشر موقع “ImageSat International” المتخصص بصور الأقمار الصناعية، اليوم، صورًا قال إنها آثار الدمار الذي لحق بالمستودعات في مطار دمشق عقب الغارات الجوية.

ولا تصرح تل أبيب عن عملياتها العسكرية في سوريا، ويكتفي إعلامها بنقل أخبار القصف من وسائل إعلام النظام السوري والوكالات العالمية.

من جهتها، هددت إيران عبر المتحدث باسم الخارجية، عباس موسوي، الأربعاء الماضي، بأنها سترد بحزم ضد أي استهداف إسرائيلي لمصالحها في سوريا والمنطقة.



مقالات متعلقة


الأكثر قراءة


الإعلام الموجّه يشوه الحقيقة في بلادنا ويطيل أمد الحرب..

سوريا بحاجة للصحافة الحرة.. ونحن بحاجتك لنبقى مستقلين

ادعم عنب بلدي

دولار واحد شهريًا يصنع الفرق

اضغط هنا للمساهمة