fbpx

سوريا بصدد إرسال أول شحنة حمضيات عبر القرم إلى روسيا

موسم جني محصول الحمضيات في دركوش شمال إدلب (عنب بلدي)

ع ع ع

أعلنت هيئة دعم وتنمية الإنتاج المحلي والصادرات التابعة لحكومة النظام السوري، انطلاق أول شحنة حمضيات إلى موانئ جمهورية القرم يوم الاثنين المقبل، في إطار اتفاق تبادل تجاري بين البلدين.

ونقلت صحيفة “الثورة” الحكومية اليوم، الخميس 16 من كانون الثاني، عن مدير عام هيئة دعم وتنمية الإنتاج المحلي والصادرات، إبراهيم ميدة، أن أول باخرة محملة بالحمضيات السورية ستبحر، في 20 من كانون الثاني الحالي، باتجاه ميناء كيرتش في جمهورية القرم.

وأوضح أن الدفعة الأولى البالغ وزنها 1539 طنًا، ستكون محملة بأكثر من 85% من سعتها بمحصول الحمضيات وتحديدًا البرتقال (الماوردي)، و10% بمحصول الرمان، سيتم تصريفها في سوقي جمهورية القرم وجمهورية روسيا الاتحادية.

وأضاف ميدة، أن هذا التحرك يأتي بهدف تعزيز التعاون والتبادل التجاري والاقتصادي بين سوريا وجمهورية القرم، لا سيما بعد افتتاح فرع لـ”البيت التجاري السوري- القرمي” في العاصمة دمشق.‏

وكان مندوب القرم لدى روسيا، غيورغي مرادوف، أعلن، في 2 من كانون الثاني الحالي، أن “الدار التجارية المشتركة” بين سوريا والقرم ستتمكن من استيراد الكثير من البضائع من سوريا إلى روسيا، من بينها زيت الزيتون والتمور والفواكه والخضراوات، بالإضافة إلى الأقمشة القطنية السورية والفوسفات، وفق ما نقلته وكالة نوفوستي الروسية.

وكانت حكومة النظام السوري افتتحت، منتصف كانون الأول 2019، دارًا تجارية مشتركة في جزيرة القرم، التي ضمتها روسيا إلى أراضيها، بهدف تسهيل عملية تبادل البضائع التجارية بين روسيا وحكومة النظام، كما وقعت الحكومة في تشرين الأول 2019، مذكرة تفاهم اقتصادية مع وفد اقتصادي من القرم، في أثناء زيارته إلى دمشق.

وتضمنت مذكرة التفاهم مجالات مختلفة أهمها الزراعة والصناعة والسياحة، تحت رعاية روسية، عن طريق “الدار المشتركة”.

ومن المقرر أن تجري التعاملات التجارية المتفق عليها بين القرم وحكومة النظام السوري بالعملة المحلية الروسية (الروبل).

وكانت محافظة اللاذقية أنشأت، في تموز 2018، مركزًا لتصدير الحمضيات إلى روسيا عبر موانئ جزيرة القرم.

وبدأت حكومة النظام السوري بتصدير الحمضيات والألبسة والفواكه إلى روسيا، بعد منتصف عام 2017.



مقالات متعلقة


الأكثر قراءة


الإعلام الموجّه يشوه الحقيقة في بلادنا ويطيل أمد الحرب..

سوريا بحاجة للصحافة الحرة.. ونحن بحاجتك لنبقى مستقلين

ادعم عنب بلدي

دولار واحد شهريًا يصنع الفرق

اضغط هنا للمساهمة