fbpx
× الرئيسية أخبار وتقارير اقتصاد مجالس ومنظمات رأي وتحليل ناس في العمقملتيميديا رياضة ثقافة سوريون في الخارج مارس النسخة الورقية

هل أشتري في عروض الجمعة السوداء أم لا؟...

وزارة التجارة التركية تحذر من عروض وهمية في “الجمعة السوداء”

تجارة إلكترونية (hazirticaretsitesi)

ع ع ع

حذرت وزارة التجارة التركية من عروض وهمية تطلقها الشركات والمواقع الإلكترونية، في يوم الجمعة السوداء، المصادف غدًا، 29 من تشرين الثاني.

وقالت الوزارة إن بعض المواقع تذكر أن خصوماتها تصل لـ 70%، “وهذا أمر غير صحيح”، موضحة أن بعض المواقع تقوم برفع أسعار المنتجات قبل بدء الحملة، وعند انطلاقها تخفض  السعر وهو ما يوحي أن نسبة التخفيض كبيرة جدًا.

وأكدت الوزارة أن الكثير من الشركات تسوق منتجاتها بهذه الطريقة، وأنها تلقت العديد من الشكاوى بهذا الخصوص من المواطنين، بحسب ما ذكر موقع “Web Razzi” المحلي التركي، في 25 من تشرين الثاني الجاري.

ودعت الوزارة المستهلكين للحيطة والحذر خلال الشراء من المواقع الإلكترونية، التي أطلقت حملات الجمعة السوداء عبر عدة نقاط أوردتها.

ودعت المستهلكين إلى التحقق من البائع والتقييم الحاصل عليه، والتعليقات التي كُتبت على منتجاته التي باعها، إضافة إلى التحقق من المنتج وسعره الحقيقي عن طريق إجراء بحث على الإنترنت، لمقارنة سعر المنتج الحقيقي في متاجر مختلفة.

وطلبت الوزارة من المستهلكين التأكد من رابط الموقع للتأكد من عدم تزييفه، وأوصت بعدم أن استخدام البطاقات المصرفية إلا عن طريق مواقع تجارة إلكترونية تدعم خيارات دفع آمنة “SSL” و”‘3D secure“.

وفي السياق ذاته عبر عدد من المغردين عبر “تويتر”، عن غضبهم من تخفيضات غير واقعية أطلقها بعض المواقع.

وكتبت المغردة “إسراء”، “كنت أريد شراء شاحن متنقل، فكرت أن أقوم بانتظار موسم التخفيضات، وعندما جاء التخفيض ارتفع سعره أكثر، تفاجأت كثيرًا من تصرف موقع ترينديول بهذه الطريقة”.

وتجني المتاجر والمواقع الإلكترونية أرباحًا مرتفعة في يوم “الجمعة السوداء”، وهو من أبرز الأحداث العالمية في عالم التسوق، اذ يتزاحم المتسوقون بكثافة أمام مراكز التسوق بانتظار إعلان البدء.

وبدأت فكرة “الجمعة السوداء” بعد مرور الولايات المتحدة بعدة أزمات اقتصادية، كانت أبرزها أزمة عام 1869، فقامت المتاجر بتخفيض أسعارها بشكل كبير، لتقليل الخسائر قدر المستطاع، ما دفع المستهلكين للقيام بعمليات الشراء نظرًا للتخفيضات الهائلة.

ومنذ ذلك الوقت، أصبح الملايين حول العالم ينتظرون هذا اليوم، لتسوق السلع التي يحتاجونها، وانتقلت الفكرة إلى أوروبا وبعض دول العالم، إلى أن وصلت إلى الدول العربية وخاصة بعد انتشار المتاجر الإلكترونية.

تخفيضات “الجمعة السوداء” ليست حكرًا على مراكز التسوق الحقيقية فقط، إذ تقدم العديد منها عروضًا عن طريق الإنترنت.



مقالات متعلقة


الأكثر قراءة


الإعلام الموجّه يشوه الحقيقة في بلادنا ويطيل أمد الحرب..

سوريا بحاجة للصحافة الحرة.. ونحن بحاجتك لنبقى مستقلين

ادعم عنب بلدي

دولار واحد شهريًا يصنع الفرق

اضغط هنا للمساهمة