fbpx
× الرئيسية سياسة اقتصاد خدمات ناس رأي في العمقمنوعات رياضة سوريون في الخارج حقوق وحریات ملتيميديا مارس النسخة الورقية

لافروف يرد على اتهامات تركيا: انسحاب الكرد اكتمل تقريبًا

وزير الخارجية الروسية، سيرغي لافروف (تاس)

ع ع ع

نفى وزير الخارجية الروسي، سيرغي لافروف، الاتهامات التركية التي تتحدث عن عدم انسحاب “وحدات حماية الشعب” (الكردية) من المنطقة الحدودية مع تركيا.

وقال لافروف في مؤتمر صحفي مع نظيره البحريني اليوم، الأربعاء 20 من تشرين الثاني، إن انسحاب القوات الكردية من المنطقة يكاد يكون كاملًا.

وأضاف لافروف أن بعض المناطق (في إشارة إلى منبج وعين العرب) ما زالت فيها القوات الكردية.

وأكد الوزير الروسي أن الاتفاق بين روسيا وتركيا وافق عليه رئيس النظام السوري، بشار الأسد، وقادة “قوات سوريا الديمقراطية” (قسد).

وكان الرئيسان، التركي رجب طيب أردوغان، والروسي فلاديمير بوتين، اتفقا في 22 من تشرين الأول الماضي، على سحب كل القوات الكردية من الشريط الحدودي لسوريا بشكل كامل، بعمق 30 كيلومترًا، خلال 150 ساعة، إضافة إلى سحب أسلحتها من منبج وتل رفعت.

لكن المسؤولين الأتراك تحدثوا عن مماطلة روسية في تنفيذ الاتفاق، وكذب مسؤولون أتراك التصريحات الروسية التي تتحدث عن انسحاب القوات الكردية، وهددوا باستئناف “عملية السلام”.

وقال أردوغان، في خطاب ألقاه أمام الكتلة البرلمانية لحزب “العدالة والتنمية” الحاكم، في 5 من تشرين الثاني الحالي، “لا أرى انسحابًا واقعيًا لتنظيم YPG/PKK الإرهابي من المنطقة المتفق عليها مع روسيا”.

وأضاف أردوغان أن روسيا تدعي أن “المنظمات الإرهابية انسحبت من مناطق في شمالي سوريا وهذا ليس صحيحًا”.

ويتزامن ذلك مع استمرار تسيير الدوريات المشتركة بين روسيا وتركيا على الحدود السورية، إذ أعلنت تركيا أنها سيرت الدورية التاسعة اليوم.

لكن تسيير الدوريات لم يخفِ صعوبات تطبيق الاتفاق، إذ أقر وزير الدفاع التركي، خلوصي أكار، أمس، أن “هناك عددًا من الصعوبات مع روسيا ونعمل على حلها عبر اللقاءات”، وفق ما نقلته وكالة “الأناضول”.



مقالات متعلقة


الأكثر قراءة


الإعلام الموجّه يشوه الحقيقة في بلادنا ويطيل أمد الحرب..

سوريا بحاجة للصحافة الحرة.. ونحن بحاجتك لنبقى مستقلين

ادعم عنب بلدي

دولار واحد شهريًا يصنع الفرق

اضغط هنا للمساهمة