fbpx
× الرئيسية أخبار وتقارير اقتصاد مجالس ومنظمات رأي وتحليل ناس في العمقملتيميديا رياضة ثقافة سوريون في الخارج مارس النسخة الورقية

أردوغان يحسم الجدل حول موقف قواته من مصير منبج بريف حلب

الرئيس التركي رجب طيب أردوغان (الأناضول)

ع ع ع

أعلن الرئيس التركي، رجب طيب أردوغان، أن تركيا في مرحلة تنفيذ القرارات المتفق عليها مع الولايات المتحدة الأمريكية حول مدينة منبج في ريف حلب.

وقال أردوغان في تصريح صحفي، بحسب وكالة “الأناضول” اليوم، الاثنين 14 من تشرين الأول، إنه لا يوجد خلاف بين تركيا والولايات المتحدة الأمريكية حول مدينة منبج.

وأضاف أردوغان أن تركيا وأمريكا اتفقتا سابقًا على إخلاء منبج من “التنظيمات الإرهابية” خلال 90 يومًا، لكن مضى عام ولم يتم الانسحاب.

وأشار إلى أن أولوية تركيا هي “تحرير” مدينة منبج من “التنظيمات الإرهابية” (وحدات حماية الشعب) وتسليمها إلى أصحابها والعشائر العربية، بحسب تعبيره.

كما تحدث الرئيس التركي عن ادعاءات اتفاق النظام السوري مع “قوات سوريا الديمقراطية” حول مدينة عين العرب بريف حلب، واعتبر أن هناك الكثير من الإشاعات، مؤكدًا أنه “لن تكون هناك أي مشكلة مع السياسة الإيجابية لروسيا في عين العرب”.

وجاءت تصريحات أردوغان ردًا على اتفاق “الإدارة الذاتية” مع النظام السوري لانتشار قواته على الحدود السورية- التركية لمؤازرة “قوات سوريا الديمقراطية” لصد ما أسمته العدوان التركي.

وقال المسؤول الكردي البارز، بدران جيا كرد، إن الاتفاق يقضي بدخول قوات النظام السوري المناطق الحدودية من بلدة منبج إلى ديريك في شمال شرقي سوريا.

وأعلنت وسائل إعلام النظام السوري، أمس، أن وحدات من قوات النظام بدأت بالتقدم نحو مدينة منبج، الأمر الذي قابله استنفار فصائل المعارضة في الجيش الوطني تحسبًا لأي عملية تسليم في المدينة.

وردًا على ذلك نفى الناطق باسم “الجيش الوطني”، يوسف حمود، عبر “تلغرام” الأنباء التي تفيد بدخول قوات نظام الأسد إلى مدينة منبج، وعين العرب.

وقال، “بالتعاون مع حلفائنا في الجيش التركي، وبالاعتماد على مقاتلينا من أبناء المنطقة الذين يتوقون شوقًا لتحرير مدنهم ولقاء أهلهم، سنقطع الطريق أمام كل من يريد التصيد في الماء العكر”.

وأضاف حمود “إن معركة تحرير منبج من عصابات الـ YPG باتت وشيكة، وسوف تنطلق خلال ساعات قليلة”.



مقالات متعلقة


الأكثر قراءة


الإعلام الموجّه يشوه الحقيقة في بلادنا ويطيل أمد الحرب..

سوريا بحاجة للصحافة الحرة.. ونحن بحاجتك لنبقى مستقلين

ادعم عنب بلدي

دولار واحد شهريًا يصنع الفرق

اضغط هنا للمساهمة