fbpx
× الرئيسية أخبار وتقارير اقتصاد مجالس ومنظمات رأي وتحليل ناس في العمقملتيميديا رياضة ثقافة سوريون في الخارج مارس النسخة الورقية

أزمات ثقة باللاعبين في ريال مدريد

خاميس رودريغز- فينيسيوس جونيور- لوكا يوفيتش (تعديل عنب بلدي)

خاميس رودريغز- فينيسيوس جونيور- لوكا يوفيتش (تعديل عنب بلدي)

ع ع ع

رغم تصدر فريق ريال مدريد الإسباني الدوري المحلي بإحرازه 18 نقطة من ثماني مباريات، لم يقدم الفريق المستوى المنتظر حتى الآن.

وأنفق الفريق أكثر من 300 مليون يورو الصيف الماضي لتدعيم صفوفه بعدد من الصفقات في خط الهجوم.

ويستمر المدير الفني للميرنغي، زين الدين زيدان، بالاعتماد على ما أسمته الصحافة الإسبانية “الحرس القديم” الذي حقق معه الفرنسي ثلاثية تاريخية، بإحرازه دوري أبطال أوروبا ثلاث مرات متتالية.

وتلقى ريال مدريد في دوري الأبطال خسارته الأولى أمام فريق باريس سان جيرمان الفرنسي بثلاثية نظيفة، قبل أن يسقط في فخ التعادل أمام كلوب بروج البلجيكي بهدفين لمثلهما على أرض سانتياغو برنابيو، معقل الفريق الملكي.

ويعاني عدد من اللاعبين من الجلوس على دكة البدلاء، مع عدم حصولهم على ثقة المدرب الفرنسي، بينما يعاني تيبو كورتوا، حارس مرمى الريال، وأفضل حارس في العالم 2018، من تذبذب كبير بالمستوى، ما جعل الصحافة والجمهور يوجهون له الانتقادات باستمرار.

خاميس رودريغز

الكولومبي يحاول بكل ما يستطيع كسب ثقة زيدان، الذي كان أحد أسباب رحيل خاميس نحو بايرن ميونيخ في عام 2017، واضطر زيدان للاعتماد على الكولومبي مع الإصابات العديدة التي ضربت الفريق.

ويتلقى رودريغز المديح من الصحافة الإسبانية بعد كل مباراة يلعبها مع المستوى الذي يقدمه مع فريقه هذا الموسم.

وأشارت صحيفة “MARCA” إلى أن الكولومبي يظهر في كل مرة مدى جديته وتركيزه مع الفريق، مشيرة إلى المحاولات التي يقوم بها روديريغز للحصول على ثقة زيدان.

شارك خاميس في 35% من الدقائق المتاحة للعب ضمن الدوري الإسباني، من خلال ست مباريات، أحرز خلالها هدفًا وحيدًا وصنع هدفًا، واشترك في مباراة واحدة في دوري أبطال أوروبا.

فينيسيوس جونيور

قدم الفتى البرازيلي أداءً جيدًا في الموسم الماضي تحت قيادة المدرب الأرجنتيني، سانتياغو سولاري، ومع عودة زيدان لم يعد الفتى البرازيلي لاعبًا مفضلًا وأساسيًا في الفريق الملكي.

وقالت صحيفة “MARCA” الإسبانية عبر موقعها الإلكتروني اليوم، الاثنين 7 من تشرين الأول، إن البرازيلي فشل في الحصول على ثقة زيدان.

وأشارت الصحيفة إلى أن جونيور شارك في 313 دقيقة فقط من أصل 900 دقيقة متاحة هذا الموسم، أي ما نسبته 39% فقط.

وظهر جونيور في خمس مباريات في الدوري الإسباني هذا الموسم، أحرز هدفًا واحدًا وصنع آخر، ولعب في مباراتي دوري الأبطال، ولم يستطع التسجيل.

 

لوكا يوفيتش

يعاني لاعب ريال مدريد، الصربي لوكا يوفيتش، من الجلوس على دكة البدلاء، وسط تجاهل من الفرنسي زين الدين زيدان.

ولعب لوكا يوفيتش 28% من الدقائق المتاحة في الدوري الإسباني بعد ثماني جولات لعبها الفريق، ولم يحرز خلالها أي هدف، وبدأ أساسيًا في مباراتين.

بحسب إحصائية لموقع “TRANSFER MARKT“، لعب يوفيتش 11% من الدقائق المتاحة خلال مباراتين في دوري أبطال أوروبا (شارك في مباراة واحدة فقط).

ميليتاو

رغم الإشادة الكبيرة بالمدافع البرازيلي الشاب من قبل الصحافة الإسبانية، لم يلعب ميليتاو سوى مباراتين فقط من أصل ثماني في الدوري الإسباني، بنسبة 17% من الدقائق المتاحة، بحسب موقع “TRANSFER MARKT“.

ولعب أساسيًا في دوري الأبطال مرة واحدة أمام باريس سان جيرمان الفرنسي.

ماريانو دياز

اللاعب الشاب لم يخطُ على أرض الملعب هذا الموسم، ولم يستدعَ لأي مباراة، سواء في الدوري الإسباني أو دوري أبطال أوروبا.



مقالات متعلقة


الأكثر قراءة


الإعلام الموجّه يشوه الحقيقة في بلادنا ويطيل أمد الحرب..

سوريا بحاجة للصحافة الحرة.. ونحن بحاجتك لنبقى مستقلين

ادعم عنب بلدي

دولار واحد شهريًا يصنع الفرق

اضغط هنا للمساهمة