fbpx
× الرئيسية أخبار وتقارير اقتصاد مجالس ومنظمات رأي وتحليل ناس في العمقملتيميديا رياضة ثقافة سوريون في الخارج مارس النسخة الورقية

مشروع يتيح للنازحين الاكتتاب على شقق سكنية في إدلب

مديرية الخدمات الفنية في حكومة الإنقاذ تجري مسحًا طبوغرافيًا لمنطقة من أجل إنشاء مشروع تسكين النازحين بريف إدلب الشمالي 22 أيلول 2019 .(وكالة أنباء الشام)

ع ع ع

عنب بلدي – إدلب

طرحت حكومة “الإنقاذ” العاملة في محافظة إدلب، مشروعًا يتيح للنازحين في الشمال السوري  الاكتتاب على شقق في وحدات سكنية جديدة في المناطق الحدودية مع تركيا، تكون بديلًا عن المخيمات.

المشروع الذي طرحته الحكومة، في 21 من أيلول الماضي، جاء بهدف إسكان النازحين في مشاريع سكنية جديدة تعمل على إنشائها في مناطق الكلبيت والبردقلي ومشهد روحين، في ريف إدلب الشمالي.

ويقول مدير الخدمات الفنية في وزارة الإدارة المحلية والخدمات في “الحكومة”، قتيبة الخلف، إن المشروع هو عبارة عن وحدات سكنية في عقارات أملاك تابعة للدولة في المناطق الحدودية، “بهدف إسكان النازحين في مساكن تليق بهم بدلًا من الخيم التي لا تقي من حر الصيف ولا من برودة الشتاء”.

ويضيف الخلف، في حديث إلى عنب بلدي، أن للمشروع عدة أهداف أخرى كـ “تشغيل الأيدي العاملة، والحد من البطالة، وتأمين حياة كريمة للناس، وإظهار كفاءات الكوادر الفنية والإدارية في المناطق المحررة وقدرتها على إدارة المناطق بإمكانياتها وخبراتها”.

وسيتم خلال المرحلة الأولى للمشروع بناء 104 كتل سكنية، تحوي 1248 شقة سكنية، إلى جانب محلات تجارية ومراكز حيوية وإدارية وحدائق، وفق الخلف.

مراحل المشروع ستبدأ من مرحلة اختيار الموقع وتحديد حدود العقار وإجراء المسح الطبوغرافي وإعداد المسقط المعماري، واختيار مساحة الشقة والمقسم وعدد الشقق في المقسم الواحد، والدراسة الإنشائية والمائية وغيرها، انتهاء بمرحلة التنفيذ.

ويحصل المكتتب على وثيقة تخصص بالمسكن، يتملكه بموجبها، وبعد تسوية وضع المنطقة وإفرازها، يدفع تكلفة البناء ويثبت ذلك في المصالح العقارية.

لكن الأسعار الخاصة بالشقق لم تحدد حتى اليوم، وفق الخلف.

ويقول الخلف إن عدد المستفيدين من المرحلة الأولى بلغ 1248 عائلة، ويضيف، “نظرًا للإقبال يتم حاليًا العمل على موقع مجاور بمساحة حوالي 250 دونمًا لإطلاق المرحلة الثانية من المشروع”.

دفتر الشروط الفنية للمشروع

يعرّف المشروع السكني، وفق دفتر الشروط الفنية، بأنه مشروع إسكان للنازحين من جميع المناطق في منطقة إدلب، ويتركز موقعه في مناطق كلبيت والبردقلي ومشهد روحين بريف إدلب الشمالي، بالقرب من الحدود التركية.

أما نموذج البناء السكني المطروح للاكتتاب، فهو عبارة عن بناء طابقي على شكل وحدات سكنية، كل وحدة تضم أربع شقق للطابق الواحد وكل شقة مؤلفة من ثلاث غرف ومنافع، وتكون كل شقتين متناظرتين متماثلتين، ومساحة الشقة الواحدة في النموذج “1” تصل إلى 82 مترًا مربعًا، بينما تصل في النموذج “2” إلى 77.5 متر مربع.

تتكفل الجهة المنفذة بإنشاء الأساسات والقواعد والأعمدة وصب الأسقف والأدراج وبيوت الأدراج وتصوين السطح بارتفاع حوالي 90 سنتمترًا، وبناء الجدران الخارجية من “البلوك” الإسمنتي بسماكة 15 سنتمترًا، والجدران الداخلية من “البلوك” بسماكة عشرة سنتمترات، إلى جانب الكسوة وتركيب النوافذ والأبواب، وإيصال الكهرباء والماء والصرف الصحي إلى مداخل الشقق فقط.

ودعت الحكومة في إعلانها النازحين الراغبين بالتسجيل على المساكن الطابقية، إلى مراجعة المجالس المحلية في أماكن إقامتهم للتسجيل وتعبئة النموذج الخاص بالاكتتاب في إعلان الحكومة، دون دفع مبالغ مالية للمكتتبين في فترة التسجيل الأولى، بحسب الإعلان الرسمي.

ويتيح الإعلان للراغبين من النازحين بالتسجيل على مساكن بنوعين من المواصفات السكنية، الأول هو مساكن طابقية عبارة عن كتل سكنية تضم كل كتلة منها أربع شقق، وكل شقة مؤلفة من ثلاث غرف ومنافع.

أما النوع الثاني فهو مساكن ريفية عبارة عن طابق واحد بسقف مؤقت، وهي شقق سكنية كل شقة منها مؤلفة من غرفتين ومنافع، مع فتحة سماوية بحدود 15 مترًا مربعًا، ومجهزة بشبكات الطرق والصرف الصحي.



مقالات متعلقة


الأكثر قراءة


الإعلام الموجّه يشوه الحقيقة في بلادنا ويطيل أمد الحرب..

سوريا بحاجة للصحافة الحرة.. ونحن بحاجتك لنبقى مستقلين

ادعم عنب بلدي

دولار واحد شهريًا يصنع الفرق

اضغط هنا للمساهمة