fbpx
× الرئيسية أخبار وتقارير اقتصاد مجالس ومنظمات رأي وتحليل ناس في العمقملتيميديا رياضة ثقافة سوريون في الخارج مارس النسخة الورقية

مسابقة إعلامية لحماية حقوق العمال المهاجرين

عمال سوريون في بيروت (رويترز)

ع ع ع

أطلقت منظمة العمل الدولية، التابعة للأمم المتحدة، مسابقتها السنوية الخامسة لوسائل الإعلام، لتغطية قضايا هجرة اليد العاملة.

وحددت موضوعي “التوظيف العادل” و”مستقبل هجرة اليد العاملة” لمسابقتها، التي تهدف لتعزيز جودة التقارير المعدة عن قضية هجرة اليد العاملة، وما يواجهه المهاجرون من تحديات وسوء معاملة وتحيز وتعصب في أماكن عملهم.

كما تسعى إلى التركيز على معالجة الصور النمطية والمفاهيم الخاطئة عن المهاجرين، وإبراز إسهامهم الإيجابي في بلادهم الأصلية وفي بلاد المهجر، حسبما ذكرت المنظمة.

وتمنح المسابقة جائزة لفئتين من المتقدمين، فئة المحترفين وتبلغ قيمتها ألف دولار، وفئة الطلاب وقيمتها 300 دولار، ولهم خيار استبدالها بزمالة تدريبية في مركز التدريب الدولي في مدينة تورينو الإيطالية.

يقوم اختيار الفائزين على معايير الإبداع والدقة والتوازن وحماية المهاجرين وإبراز الجوانب الإيجابية لهجرة اليد العاملة، وتتم المشاركة عبر تعبئة استمارة عبر الانترنت، وتشمل الفئات الصحفية كافة من الصحافة المكتوبة أو المرئية، ويجب أن يكون موعد نشر المواد محصورًا ما بين 1 من تشرين الثاني 2018، و31 من تشرين الأول 2019.

وتقبل المواد بلغتها الأصلية أيًا كانت، على أن تكون مرفقة بترجمة إلى اللغة الإنجليزية أو الفرنسية أو الإسبانية، قبل الموعد النهائي للتقديم في 31 من تشرين الأول الحالي.

تحظى المسابقة بدعم الاتحاد الدولي لنقابات العمال، والمنظمة الدولية لأصحاب العمل، ومكتب المفوض السامي لحقوق الإنسان، والاتحاد الدولي للصحفيين.

وتُنظم مسابقة هذا العام بدعم من مشروع “العمل العالمي لتحسين إطار التوظيف الخاص بهجرة اليد العاملة ” (REFRAME)، الممول من الاتحاد الأوروبي، و”البرنامج المتكامل للاستخدام العادل– المرحلة الثانية” (FAIR II)، الممول من الوكالة السويسرية للتنمية والتعاون.



مقالات متعلقة


الأكثر قراءة


الإعلام الموجّه يشوه الحقيقة في بلادنا ويطيل أمد الحرب..

سوريا بحاجة للصحافة الحرة.. ونحن بحاجتك لنبقى مستقلين

ادعم عنب بلدي

دولار واحد شهريًا يصنع الفرق

اضغط هنا للمساهمة