fbpx
× الرئيسية أخبار وتقارير اقتصاد مجالس ومنظمات رأي وتحليل ناس في العمقملتيميديا رياضة ثقافة سوريون في الخارج مارس النسخة الورقية

عون يناشد زعماء العالم لضمان عودة اللاجئين السوريين

الريس اللبنابني ميشال عون

ع ع ع

جدد الرئيس اللبناني، ميشال عون، في كلمة ألقاها خلال أعمال الدورة 74 للجمعية العامة للأمم المتحدة، دعوته إلى إعادة اللاجئين السوريين في لبنان إلى بلدهم.

وقال عون أمس، الأربعاء 25 من أيلول، إن “شروط عودة النازحين السوريين إلى بلدهم أصبحت متوفرة”، وناشد كل زعماء العالم ليسهموا في العمل على عودة النازحين الآمنة إلى سوريا.

وأضاف أن “النزوح شكل خطرًا جديًا على برنامج تحقيق أهداف التنمية المستدامة في لبنان، وأدّى إلى تفاقم أزمته الاقتصادية”.

وخلال كلمته أمام الجمعية العامة للأمم المتحدة، أشار عون إلى إمكانية تعاون الحكومة اللبنانية مع النظام السوري من أجل إعادة اللاجئين. كما ناقش ملف اللاجئين وإعادتهم في لقاء مع الأمين العام للأمم المتحدة، أنطونيو غوتيريش.

كما التقى عون بنظيره المصري، عبدالفتاح السيسي، على هامش أعمال الجمعية العامة للأمم المتحدة، حيث أكد الأخير دعم القاهرة لبيروت في “التحرك من أجل ايجاد حل لقضية النازحين السوريين وما لهذه القضية من تداعيات سلبية على مختلف القطاعات في لبنان”، بحسب ما نقلته صحيفة “النهار” اللبنانية، أمس.

ومنذ انتخابه رئيسًا للبنان، كان لعودة اللاجئين السوريين إلى بلادهم الحيز الأكبر في خطابات الرئيس اللبناني.

وإلى جانب عون يُصعّد وزير الخارجية اللبناني، جبران باسيل، من نبرته ضد اللاجئين السوريين حيث يدعو باستمرار إلى عودتهم إلى سوريا.

ويعتبر باسيل، أن هناك مخططًا لتوطين اللاجئين السوريين في لبنان، ويقول إن “تجربة اللاجئ الفلسطيني لن تتكرر مع النازح السوري”.

ويعيش في لبنان نحو مليون لاجئ سوري، بحسب أرقام مفوضية اللاجئين التابعة للأمم المتحدة، وتشتكي الحكومة اللبنانية من تكبدها أعباء اقتصادية بسببهم، وسط اتهامات حقوقية للبنان بالضغط على السوريين من أجل العودة إلى بلدهم.



مقالات متعلقة


الأكثر قراءة


الإعلام الموجّه يشوه الحقيقة في بلادنا ويطيل أمد الحرب..

سوريا بحاجة للصحافة الحرة.. ونحن بحاجتك لنبقى مستقلين

ادعم عنب بلدي

دولار واحد شهريًا يصنع الفرق

اضغط هنا للمساهمة