fbpx

تركيا: تفجير يستهدف حافلة للشرطة في ولاية أضنة

تفجير يستهدف حافلة للشرطة التركية في ولاية أضنة جنوبي تركيا- 25 أيلول 2019 (الأناضول)

ع ع ع

أصيب عدد من الأشخاص بينهم عنصر من الشرطة التركية، جراء هجوم “إرهابي” استهدف حافلة تابعة للشرطة من قبل مجهولين، في ولاية أضنة جنوبي تركيا.

ونقلت وكالة “الأناضول” عن والي أضنة، محمود دميرطاش، اليوم الأربعاء 25 من أيلول، أن حافلة للشرطة التركية تعرضت لهجوم بعبوة ناسفة “مصنوعة يدويًا أو بنوع آخر من المتفجرات”، في منطقة يوريغير بولاية أضنة.

وأضاف بيان الوالي، أن التفجير أسفر عن إصابة أربعة أشخاص بينهم عنصر من الشرطة كحصيلة أولية، مشيرًا إلى أن الإصابات ليست خطيرة.

ولم تحدد السلطات التركية الجهة التي تقف وراء التفجير حتى الساعة.

وكانت مدينة الريحانية جنوبي تركيا شهدت تفجير سيارة في تموز الماضي، في شارع عاكف إرصوي، على بعد نحو 750 مترًا عن مبنى القائم مقام، و50 مترًا عن جامع فاتح سلطان محمد.

وتوفي ثلاثة أشخاص، جراء التفجير، كانوا بداخل السيارة، بحسب ما نقلت وكالة “الأناضول” عن الفرق الطبية التركية.

وأوقفت الشرطة التركية 16 مشتبهًا بهم في إطار التحقيقات بحادث تفجير السيارة في الريحانية بينهم مواطن سوري، للاشتباه بعلاقته بالتفجير، وبحسب ما أفاد موقع “Haber7” فإن الشرطة، قالت إن السيارة كانت محملة بقنبلة يدوية الصنع، وإن التفجير تم عن طريق جهاز تحكم عن بعد.

ويعيش في تركيا ثلاثة ملايين و583 ألفًا و434 لاجئًا سوريًا، وفق إحصائية صادرة عن دائرة الهجرة التركية في حزيران 2018.

ويتركز السوريون في مدينة اسطنبول ثم في الولايات الجنوبية القريبة من الحدود مع سوريا، إذ يبلغ عددهم في ولاية هاتاي 445 ألفًا و95 سوريًا، وفي ولاية شانلي أورفة 475 ألفًا و782.



مقالات متعلقة


الأكثر قراءة


الإعلام الموجّه يشوه الحقيقة في بلادنا ويطيل أمد الحرب..

سوريا بحاجة للصحافة الحرة.. ونحن بحاجتك لنبقى مستقلين

ادعم عنب بلدي

دولار واحد شهريًا يصنع الفرق

اضغط هنا للمساهمة