fbpx
× الرئيسية أخبار وتقارير اقتصاد مجالس ومنظمات رأي وتحليل ناس في العمقملتيميديا رياضة ثقافة سوريون في الخارج مارس النسخة الورقية

قتل في 21 فيلمًا ومسلسلًا.. شون بين لن يقتل مجددًا

الممثل البريطاني شون بيل يحمل لافتة مكتوب عليها "لا تقتلني" (The Sun)

الممثل البريطاني شون بيل يحمل لافتة مكتوب عليها "لا تقتلني" (The Sun)

ع ع ع

قرر الممثل البريطاني، شون بين، عدم أداء أدوار لشخصيات ينتهي مصيرها بالقتل، في مسلسلاته وأفلامه.

وعبر بين عن رفضه لتلك الأدوار، وقال في مقابلة أجرتها معه صحيفة “The Sun” البريطانية، في 19 من أيلول الحالي، إن عدد الأدوار التي لعبها وكانت نهايتها الموت بلغ 21 دورًا.

وأضاف أنه يرغب في استمرار شخصيته حتى نهاية الأحداث في أعماله المستقبلية، سواء تلفزيونية أو سينمائية.

واشتهر بين، الذي لعب دور نيد ستارك في السلسلة الشهيرة “صراع العروش”، بمشاهد موته، إذ قتل بطرق عنيفة خلال المسلسلات والأفلام التي شارك فيها بحسب سيرة الممثل الذاتية على موقع “IMDB“.

ووحول سبب قراره، أوضح بين، “بدأت في رفض الأدوار التي تتوفى في نهاية العمل، بعد أن رأيت تعليقات الجمهور وتوقعهم لوفات الشخصية، طالما كنت أنا الذي سأجسدها”.

وأضاف، “كان علي أن أضع حدًا لهذا الأمر، لما استشعرته من حرق الأحداث، بعد أن أصبحت متوقعًا لدى الجماهير”.

ومن ضمن الأدوار التي لعبها بين، شخصية نيد ستارك، في الجزء الأول من “صراع العروش”، والتي انتهت بقطع رأسه في الحلقة قبل الأخيرة.

وأدى بين دور بورومير، في السلسة السينمائية الشهيرة “سيد الخواتم” عام 2001، وانتهت بموته بعشرات السهام التي اخترقت جسده، وسحق بالمعادن المصهورة في فيلم ” GoldenEye” عام 1995.

وحاز بين تضامنًا نتيجة الأدوار التي يؤديها بشكل متكرر، حينما أثيرت حملة على مواقع التواصل الاجتماعي، تحت اسم “لا تقتل شون بين”، عام 2014.

ولد بين في مدينة شيفيلد في إنجلترا، في نيسان من عام 1959، وبدأ حياته في التمثيل من المسرح في ثمانينيات القرن الماضي، وقدم عددًا من العروض المسرحية من ضمنها “West End” و”Romeo and Juliet” عام 1987.

وشارك في عدد من الأفلام والأعمال الدرامية ومن ضمنها “شارب” سنة 1993، و”طروادة” سنة 2004، و”العين الذهبية” 1995، و”الموت الأسود”، و”الجزيرة” وغيرها من الأعمال التي يصل عددها إلى 45 عملًا.



مقالات متعلقة


الأكثر قراءة


الإعلام الموجّه يشوه الحقيقة في بلادنا ويطيل أمد الحرب..

سوريا بحاجة للصحافة الحرة.. ونحن بحاجتك لنبقى مستقلين

ادعم عنب بلدي

دولار واحد شهريًا يصنع الفرق

اضغط هنا للمساهمة