fbpx
× الرئيسية أخبار وتقارير اقتصاد مجالس ومنظمات رأي وتحليل ناس في العمقملتيميديا رياضة ثقافة سوريون في الخارج مارس النسخة الورقية

من هو روبرت أوبراين.. خليفة جون بولتون في الأمن القومي الأمريكي

الرئيس الأمريكي دونالد ترامب، ومستشار الأمن القومي الأمريكي روبرت أوبراين (AP)

الرئيس الأمريكي دونالد ترامب، ومستشار الأمن القومي الأمريكي روبرت أوبراين (AP)

ع ع ع

أعلن الرئيس الأمريكي، دونالد ترامب، عن ترشيح روبرت أوبراين مستشارًا رئاسيًا للأمن القومي، خلفًا لجون بولتون الذي أقيل من منصبه.

وكتب ترامب على “تويتر”، الأربعاء 18 من أيلول، “يسعدني إعلان ترشيح روبرت أوبراين، الذي حقق الكثير من النجاحات في منصب المبعوث الرئاسي الخاص بشؤون تحرير الرهائن في وزارة الخارجية، مستشارًا جديدًا للأمن القومي”.

لماذا أوبراين؟

ويعتبر أوبراين واحدًا من مؤيدي سياسة وزير الخارجية الأمريكي، مايك بومبيو، على عكس بولتون، الذي كان على خلافات معه في بعض القضايا الحساسة بالنسبة للولايات المتحدة.

أوبراين الذي اعتبره ترامب بأنه “موهوب للغاية”، عمل مبعوثًا لإعادة الرهائن في كوريا الشمالية وتركيا.

ونقلت وكالة “رويترز”، عن مصدر مقرب من البيت الأبيض، لم تسمه، أن ترامب أراد اختيار مستشار جديد يمكنه أن يتعاون مع بومبيو، على عكس بولتون.

ووفق الوكالة ستكون مهمة أوبراين هي تثبيت السياسة الخارجية الأمريكية المترامية الأطراف، في وقت يمثل المستشار اختيارًا أقل صدامًا من بولتون، وهذا ما يبعده عن معارضة الرئيس الأمريكي.

من هو المرشح الجديد؟

روبرت أوبراين هو محامٍ من ولاية لوس أنجلوس، خريج كلية الحقوق بوالت هول في جامعة كاليفورنيا- بيركلي، حصل على شهادة البكالوريوس في العلوم السياسية مع مرتبة الشرف، وهو عضو في مجلس المحيط الهادئ للسياسة الدولية.

وشغل مستشار السياسة الخارجية لمرشح الرئاسة الجمهوري ميت رومني عام 2012، والمرشح سكوت ووكر عام 2016، وتعامل مع عدد من القضايا القانونية.

وعمل في عدة مناصب بوزارة الخارجية الأمريكية بما فيها ممثل بديل للجمعية العامة للأمم المتحدة عام 2005.

وحصل أوبراين على ثناء متكرر من دونالد ترامب، لا سيما بعد أن تمكن من إطلاق سراح داني بورش الذي كان مخطوفًا باليمن، وفق “رويترز”.

وعمل أوبراين على قضية الصحفي الأمريكي أوستن تايس الذي خطف في سوريا في آب من عام 2012، خلال تغطيته الانتفاضة ضد رئيس النظام السوري بشار الأسد.

وشغل سابقًا منصب رئيس مشارك للشراكة بين القطاعين العام والخاص في وزارة الخارجية الأمريكية في أفغانستان، تحت قيادة كوندليزا رايس وهيلاري كلينتون.

وعمل على تدريب القضاة الأفغان والمدعين العامين ومحامي الدفاع، وقدم منحًا دراسية للمحامين الشباب للدراسة في الولايات المتحدة.

وكان أوبراين عضوًا في اللجنة الاستشارية الأمريكية للملكية الثقافية بين عامي 2008 و2011، التي تقدم المشورة للحكومة الفيدرالية في القضايا المتعلقة بالاتجار بالآثار والموارد الثقافية.

ورشح أوبراين عام 2005 من قبل جورج بوش الابن، الرئيس الأسبق للولايات المتحدة، كممثل للولايات المتحدة في الدورة الستين للجمعية العامة للأمم المتحدة، وعمل مساعدًا مع السفير جون بولتون حينها، بحسب السيرة الذاتية لأوبراين المنشورة على موقع وزارة الخارجية الأمريكية.

وشعل أوبراين منصب كبير الموظفين القانونيين في لجنة مجلس الأمن الدولي، التي قررت الدعاوى المرفوعة ضد العراق الناشئة عن حرب الخليج الأولى، كما عمل محكمًا في أكثر من 20 قضية دولية.



مقالات متعلقة


الأكثر قراءة


الإعلام الموجّه يشوه الحقيقة في بلادنا ويطيل أمد الحرب..

سوريا بحاجة للصحافة الحرة.. ونحن بحاجتك لنبقى مستقلين

ادعم عنب بلدي

دولار واحد شهريًا يصنع الفرق

اضغط هنا للمساهمة