fbpx
× الرئيسية أخبار وتقارير اقتصاد مجالس ومنظمات رأي وتحليل ناس في العمقملتيميديا رياضة ثقافة سوريون في الخارج مارس النسخة الورقية

نقل مباريات المنتخب السوري.. موفق جمعة يلعب من تحت الطاولة

اللواء موفق جمعة، رئيس الاتحاد الرياضي العام واللجنة الأولمبية السورية (سانا)

اللواء موفق جمعة، رئيس الاتحاد الرياضي العام واللجنة الأولمبية السورية (سانا)

ع ع ع

ظهر رئيس الاتحاد الرياضي العام في سوريا، اللواء موفق جمعة، ليعلن أن الاتحاد الرياضي العام حلّ أخيرًا مشكلة النقل التلفزيوني لمباريات المنتخب السوري في تصفيات كأس العالم قطر 2022 وآسيا 2023 في الصين.

وقال اللواء موفق جمعة، في مقابلة مع إذاعة “المدينة إف إم” المحلية، في 6 من أيلول الحالي، إن “شركة عربية” لم يسمها اشترت حقوق نقل المباريات التي ستقام في الإمارات (الأرض الافتراضية للمنتخب السوري)، وسترسل “إشارة” إلى سوريا، لتقوم الهيئة العامة للإذاعة والتلفزيون ببثها على إحدى القنوات الفضائية السورية بشكل أكيد.

وستحاول الشركة تأمين إشارة للمباريات التي سيلعبها المنتخب خارج أرضه، بحسب اللواء موفق جمعة.

اللواء #موفق_جمعة رئيس الاتحاد الرياضي العام لـ #المدينة_اف_ام : تعاقدنا مع شركة عربية من أجل نقل مباريات المنتخب الوطني التي ستقام على أرضنا المفترضة على التلفزيون السوري، وستحاول الشركة تأمين نقل للمباريات التي ستجري خارج أرضنا.

Gepostet von ‎المدينة اف ام Al Madina fm‎ am Freitag, 6. September 2019

 

اللواء لم يذكر في مداخلته الإذاعية الشركة التي تم الاتفاق معها، ولا مدة العقد ولا قيمته ولا أي معلومات تتعلق بالخطوة التي تمت.

هذه الأخبار لم تمرر مرور الكرام بالنسبة لمتابعي المنتخب السوري، فنشرت صحيفة “تشرين” الحكومية، اليوم 11 من أيلول، عبر موقعها الإلكتروني، تقريرًا تتساءل فيه عن ماهية العقد المبرم بين الاتحاد الرياضي العام والشركة العربية، ومن هذه الشركة التي ستتولى زمام النقل التلفزيوني، مشيرة إلى أن اللواء موفق جمعة قام بخطوة البيع منفردًا.

وأكدت الصحيفة أن اتحاد كرة القدم المستقيل، برئاسة فادي الدباس، لم يعلن عن عروض استدراج للشركات للقيام بعملية بيع حقوق نقل المباريات، وكذلك اللجنة المؤقتة الحالية.

وسبق تقرير صحيفة “تشرين” الحكومية، مناقشة الأمر عبر برنامج “الكابتن” الذي يقدمه محمد الخطيب وطريف قوطرش وأنور عبد الحي.

وناقش برنامج الكابتن في حلقته التي بثت على شاشة الفضائية السورية الحكومية، في 9 من أيلول، عملية التعاقد، واصفًا تصريحات اللواء موفق جمعة “بالغريبة والمفاجئة”،  معتبرًا عملية البيع بأنها “سرية ومخالفة للقانون”، على تعبيره.

وتساءل البرنامج “بأي حق قانوني” تعاقد موفق جمعة مع هذه الشركة العربية رغم أن القانون واضح ولا يحتاج لتأويل، ولماذا لم يتم الإعلان عن اسم الشركة.

وتساءل محمد الخطيب، مقدم البرنامج، عن سر إخفاء مبلغ التعاقد، وقال ساخرًا، “ما بيمشي الحال أن تحاول الشركة نقل المباراة، من المفترض أن هناك عقدًا وقانونًا وشركات يفترض أن تعمل بجدية”.

ولم يصدر أي تصريح عن اللواء موفق جمعة، أو عن الاتحاد الرياضي العام، للرد على التساؤلات حتى اللحظة.

ودائمًا تترافق مباريات المنتخب السوري بمشاكل في نقلها تلفزيونيًا، خاصة أن المنتخب ممنوع من لعب مباريات رسمية على أرضه، بسبب الحظر المفروض من الاتحاد الدولي لكرة القدم “فيفا”.

وافتتح المنتخب السوري مشواره في تصفيات كأس العالم وآسيا المزدوجة، بفوز عريض على المنتخب الفلبيني بخمسة أهداف لهدفين، في 5 من أيلول الماضي.



مقالات متعلقة


الأكثر قراءة


الإعلام الموجّه يشوه الحقيقة في بلادنا ويطيل أمد الحرب..

سوريا بحاجة للصحافة الحرة.. ونحن بحاجتك لنبقى مستقلين

ادعم عنب بلدي

دولار واحد شهريًا يصنع الفرق

اضغط هنا للمساهمة