fbpx
× الرئيسية أخبار وتقارير اقتصاد مجالس ومنظمات رأي وتحليل ناس في العمقملتيميديا رياضة ثقافة سوريون في الخارج مارس النسخة الورقية

إقالة أم استقالة.. ترامب يستغني عن خدمات جون بولتون أحد أبرز مستشاريه

مستشار الأمن القومي الأمريكي، جون بولتون (تويتر)

مستشار الأمن القومي الأمريكي، جون بولتون (تويتر)

ع ع ع

أعلن الرئيس الأمريكي، دونالد ترامب، إقالة مستشاره للأمن القومي، جون بولتون، على خلفية اختلاف بوجهات النظر.

وقال ترامب في سلسلة تغريدات عبر حسابه في “تويتر”، الثلاثاء 10 من أيلول، إن خدمات جون بولتون لم تعد مطلوبة في البيت الأبيض، لوجود خلاف في بعض وجهات النظر والمقترحات التي قدمها بولتون مؤخرًا.

وأضاف، “طلبت من جون الاستقالة، أشكره على الخدمات التي قدمها”، مشيرًا إلى أنه سيعين مستشارًا جديدًا للأمن القومي الأسبوع المقبل.

إلا أن مستشار الأمن القومي جون بولتون نفى عبر حسابه في “تويتر” رواية الرئيس الأمريكي، وأوضح أنه هو من قدم استقالته لترامب، وقال له الأخير، “دعنا نتحدث عنها غدًا”.

“صقر” الإدارة الأمريكية

يُعرف جون بولتون، الملقب بـ “الصقر”، بمواقفه المتشددة حيال روسيا وإيران، وكوريا الشمالية التي سعى ترامب خلال الفترة الماضية إلى تهدئة النزاع معها.

وطالب بولتون مرارًا بشن ضربة “وقائية” ضد كوريا الشمالية بسبب برنامجها النووي، في الوقت الذي توصل فيه ترامب إلى اتفاق مع زعيمها وعقدا أكثر من قمة.

كما يعتبر بولتون أن قصف إيران “مبرر” وأن الخيار العسكري هو الوحيد لحل مشكلة توسع إيران في برنامجها النووي، بحسب مقال له في صحيفة “نيويورك تايمز” عام 2015.

وكذلك طالب جون بولتون بالتعامل مع روسيا بقوة، وانتقد اللقاء الذي جمع الرئيس الأمريكي بنظيره الروسي عام 2017، وقال حينها إن بوتين “يكذب بفضل تدريبات الاستخبارات الروسية (كي جي بي)”.

وعن الوضع في سوريا، أبدى بولتون مواقف متشددة حيال الوجود الإيراني في سوريا، كما أنه هدد النظام السوري إذا استخدم الكيماوي بعد الانسحاب الأمريكي من سوريا.

مسيرة استمرت من رونالد إلى دونالد

يُعتبر بولتون أحد أبرز رجال الإدارة الأمريكية رغم تبدل الرؤساء المتعاقبين عليها، إذ بدأ مسيرته السياسية عام 1981 حين عمل كمستشار عام لرئيس الجمهورية رونالد ريغان، كما شغل منصب مساعد وزير الخارجية الأمريكية في إدارة الرئيس جورج بوش الأب في الفترة بين 1989 و1993.

وفي عام 2001 تولى بولتون منصب وكيل وزارة الخارجية لمراقبة الأسلحة والأمن الدولي، وعُيّن بمنصب المندوب الأمريكي لدى الأمم المتحدة، وذلك بعهد الرئيس الأمريكي جورج بوش الابن، واكتسب حينها لقب “الصقر” بسبب مواقفه المتشددة حيال روسيا وإيران وكوريا الشمالية وكوبا، كما أنه أيد حينها حرب الولايات المتحدة على العراق.

وحين استلم ترامب إدارة البيت الأبيض، عيّن جون بولتون بمنصب مستشاره للأمن القومي، وذلك في آذار 2018.

وكان بولتون قد عارض المحادثات بين الولايات المتحدة وحركة “طالبان”، التي أعلن ترامب أول من أمس انتهاءها دون التوصل إلى نتيجة.

جون بولتون من مواليد عام 1948 في مدينة بالتيمور التابعة لولاية ميريلاند الأمريكية، وحاصل على إجازة في الحقوق، وهو متزوج ولديه ابنة واحدة.



مقالات متعلقة


الأكثر قراءة


الإعلام الموجّه يشوه الحقيقة في بلادنا ويطيل أمد الحرب..

سوريا بحاجة للصحافة الحرة.. ونحن بحاجتك لنبقى مستقلين

ادعم عنب بلدي

دولار واحد شهريًا يصنع الفرق

اضغط هنا للمساهمة