fbpx
× الرئيسية أخبار وتقارير اقتصاد مجالس ومنظمات رأي وتحليل ناس في العمقملتيميديا رياضة ثقافة سوريون في الخارج مارس النسخة الورقية

الإصابات تضرب ريال مدريد.. انتقادات للمعد البدني

المعد البدني جريجوري دوبونت رفقة ريال مدريد الإسباني في شهر تموز الماضي (صحيفة الآس الإسبانية)

المعد البدني جريجوري دوبونت رفقة ريال مدريد الإسباني في شهر تموز الماضي (صحيفة الآس الإسبانية)

ع ع ع

أصيب لاعب المنتخب الصربي وفريق ريال مدريد الإسباني، المهاجم لوكا يوفيتش، في أثناء مباراة منتخبه ضد المنتخب البرتغالي.

وأصبح يوفيتش اللاعب رقم 11 الذي يصاب في فريق ريال مدريد منذ الفترة التحضيرية، وهو ما فتح الباب لتوجيه الانتقادات للمعد البدني الجديد للفريق، الفرنسي جريجوري دوبون.

انتقادات للمعد البدني

انتقل دوبون للعمل ضمن الطاقم الفني للريال برفقة زين الدين زيدان، في شهر تموز الماضي، بعد رحيل المعد البدني السابق، أنطونيو بينتوس، إلى إنتر ميلان الإيطالي، رغم أن أهم ما تميز به ريال مدريد في أثناء ولاية زيدان الأولى، كان الإعداد البدني الممتاز من قبل بينتوس.

وتم التعاقد مع بودون نظرًا للمستوى الكبير الذي قدمه مع المنتخب الفرنسي في كأس العالم.

ونقلت صحيفة “آس” الإسبانية، في 28 من آب الماضي، أن سبع إصابات من أصل عشر هي إصابات عضلية، وهو ما يفتح باب الانتقادات لطريقة عمل دوبون.

أول من سقط من لاعبي ريال مدريد كان اللاعب الشاب إبراهيم دياز في شهر تموز، وبحسب التقرير الطبي للنادي، يعاني إبراهيم دياز من إصابة في العضلة الفخذية ذات الرأسين في ساقه اليسرى، ليلحق به تواليًا أسينسيو ومندي وكورتوا وهازارد ورودريغو وإيسكو وخاميس.

إصابة أسينسيو جاءت في تموز الماضي أيضًا، ليتبعه الظهير الأيسر الفرنسي فيرلاند ميندي بإصابة عضلية في الفخذ الأيمن.

وفي منتصف آب الماضي، تعرض المهاجم البرازيلي الشاب رودريغو لإصابة في عضلة الفخذ اليمنى، وهي ذات الإصابة التي عانى منها اللاعب البلجيكي هازارد في قدمه اليسرى بعد يومين فقط.

وسط إعصار الإصابات، أصيب إبراهيم دياز للمرة الثانية في عضلة الساق اليمنى، كما تم الإعلان عن إصابة خاميس، في 26 من آب الماضي، في العضلة النعلية للساق اليمنى.

آخر الإصابات العضلية كانت من نصيب إيسكو، إذ يعاني اللاعب الإسباني من إصابة عضلية في العضلة ذات الرأسين الفخذية للساق اليمنى.

إصابات خارج مسؤولية دوبون

الإصابات لم ترحم مدريد، وتعرض نجمه الشاب ماركو أسينسيو لإصابة قاسية ربما تعرض مستقبله للخطر، عندما أصيب بتمزق في الرباط الأمامي في ركبته اليسرى، في أثناء المباراة التي جمعت الريال بفريق أرسنال ضمن بطولة الكأس الدولية للأبطال الودية تحضيرًا للموسم.

وخضع أسينسيو لعملية جراحية ستبعده طويلًا عن الملاعب.

بينما تعرض الحارس البلجيكي تيبو كورتوا لالتواء في الكاحل.

وأعلن النادي أمس، 8 من أيلول، عن إصابة المهاجم لوكا يوفيتش دون أن يكشف عن مدة غيابه.

وقالت صحيفة “ماركا” الإسبانية إن الإصابة جاءت نتيجة مشاكل بدنية يعاني منها اللاعب.

وبذلك تكتمل لوحة الإصابات المدريدية لهذا العام، وتضاف إلى نتائج الفريق التي لم تلامس التوقعات، بعد جمعه خمس نقاط من أصل تسع في ثلاث مباريات، إذ تعادل في اثنتين وفاز في واحدة، ليحتل المركز الخامس على سلم الترتيب العام للدوري الإسباني، وبفارق أربع نقاط عن أتلتيكو مدريد المتصدر.



مقالات متعلقة


الأكثر قراءة


الإعلام الموجّه يشوه الحقيقة في بلادنا ويطيل أمد الحرب..

سوريا بحاجة للصحافة الحرة.. ونحن بحاجتك لنبقى مستقلين

ادعم عنب بلدي

دولار واحد شهريًا يصنع الفرق

اضغط هنا للمساهمة