fbpx
× الرئيسية أخبار وتقارير اقتصاد مجالس ومنظمات رأي وتحليل ناس في العمقملتيميديا رياضة ثقافة سوريون في الخارج مارس النسخة الورقية

محاكمة مسن ألماني أسهم بقتل الآلاف في معسكرات الاعتقال

صورة تعبيرية

صورة تعبيرية

ع ع ع

ينتظر مسن ألماني (92 عاما) محاكمة قضائية في شهر تشرين الأول المقبل، لإسهامه في قتل 5230 سجينًا في معسكرات الاعتقال النازية خلال الحرب العالمية الثانية.

وأعلنت محكمة في هامبورغ، الأربعاء 8 من آب، أن حارسًا سابقًا من قوات الأمن الخاصة يبلغ من العمر 92 عامًا، سيُحاكم في تشرين الأول بتهمة المساعدة في قتل أكثر من خمسة آلاف سجين، وفقًا لموقع “DW” الألماني.

وكان المتهم، برونو د،حارسًا في قوات “SS”، وخدم في معسكر “Stutthof” النازي، في بولندا، منذ عام 1942 ولغاية 1945.

ووجهت إليه تهم بالإسهام والتحريض على قتل آلاف المعتقلين خلال تلك الفترة.

وأعلن القضاء الألماني أن برونو قد اعترف جزئيًا بخدمته في ذلك المعسكر.

وأقر أنه شهد حرق الجثث في “الهولوكست”، وأنه كان على دراية بإعدام المعتقلين في غرف الغاز.

وفي تبريره للاتهامات الموجهة ضده، أكد برونو أن علمه بما كان يحدث داخل المعسكر لا يجعله مذنبًا، وأضاف، “حتى لو غادرت موقعي في المعسكر، فإن ذلك لن يغير شيئًا، سيجلبون بديلًا عني”.

وقتل في معسكر “Stutthof” النازي، قرابة 65 ألف شخص، بينهم الكثير من اليهود، بينما أعدم العديد من المعتقلين باستخدام غاز “Zyklon B”، أو بإطلاق النار مباشرة على رؤوسهم.

وفي عام 2011، تبلورت قناعة جديدة وغير مسبوقة داخل ألمانيا، مفادها أن خدمة جندي في معسكر نازي تهمة كافية لمحاكمته.

ومهد هذا التطور الطريق لمزيد من المحاكمات المعاصرة ضد النازيين وأعوانهم.



مقالات متعلقة


الأكثر قراءة


الإعلام الموجّه يشوه الحقيقة في بلادنا ويطيل أمد الحرب..

سوريا بحاجة للصحافة الحرة.. ونحن بحاجتك لنبقى مستقلين

ادعم عنب بلدي

دولار واحد شهريًا يصنع الفرق

اضغط هنا للمساهمة