fbpx
× الرئيسية أخبار وتقارير اقتصاد مجالس ومنظمات رأي وتحليل ناس في العمقملتيميديا رياضة ثقافة سوريون في الخارج مارس النسخة الورقية

اكتشاف قد يوفر بديلًا للقاحات ضد الإنفلونزا

ع ع ع

اكتشف باحثون في سويسرا جزيئًا حيويًا قادرًا على التعرف إلى المتغيرات المختلفة لفيروس الإنفلونزا، ما يتيح لهم التحكم في الاستجابة المناعية للأشخاص المصابين بالمرض.

وكتبت صحيفة “دير ستنادارد” النمساوية، في 30 من تموز، أن الباحثين في معهد الطب البيولوجي في تيسن السويسرية اكتشفوا جزيئًا حيويًا يطلق عليه “SIGN-R1″، وبإمكانه التعرف إلى كل أنواع فيروسات الإنفلونزا وبالتالي توجيه عمل الجهاز المناعي للجسم لتحييد الفيروس، كما أنه قادر على تقييد فيروسات في الجهاز التنفسي.

وتمهد هذه الدراسة لصناعة لقاحات تعتمد على الجزيء “SIGN-R1″، وتكون بديلًا للقاحات المعروفة أو تستعمل في حالات فشل هذه اللقاحات في التخلص من فيروس الإنفلونزا.

ونُشرت أعمال علماء تيسين في مجلة “Nature Microbiology”، مدعومة من باحثين في جامعة تولوز وكلية الطب بجامعة هارفارد وكلية طب جبل سيناء في نيويورك.

ونقل موقع “Nau” السويسري أن هذا الاكتشاف يمكن أن يوفر بديلًا عن التطعيم المضاد للإنفلونزا الذي يأخذه كثيرون قبل بدء فصل الشتاء.

ورغم تطوير لقاحات فعالة، إلا أن فيروس الإنفلونزا يمكن أن يغير من تركيبه، للتغلب على دفاعات الجسم، ما يضطر شركات الأدوية إلى إنتاج لقاح جديد كل عام.

وتوصي مراكز مكافحة الأمراض والوقاية منها (CDC) هذا العام باستخدام حقن تطعيم الإنفلونزا أو لقاح الإنفلونزا الذي يتوفر كبخاخ للأنف.

ومن المتوقع أن يكون أكثر فعالية في موسم 2018-2019. 

كما توصي باستخدام حقن تطعيم الإنفلونزا كخيار أول لتطعيم الأطفال على وجه الخصوص ضد الإنفلونزا.



مقالات متعلقة


الأكثر قراءة


الإعلام الموجّه يشوه الحقيقة في بلادنا ويطيل أمد الحرب..

سوريا بحاجة للصحافة الحرة.. ونحن بحاجتك لنبقى مستقلين

ادعم عنب بلدي

دولار واحد شهريًا يصنع الفرق

اضغط هنا للمساهمة