fbpx
× الرئيسية أخبار وتقارير اقتصاد مجالس ومنظمات رأي وتحليل ناس في العمقملتيميديا رياضة ثقافة سوريون في الخارج مارس النسخة الورقية

تركيا تعلق اتفاقية إعادة اللاجئين مع الاتحاد الأوروبي

صورة تعبيرية (بلا رتوش)

ع ع ع

أعلن وزير الخارجية التركي، مولود جاويش أوغلو، أن تركيا علقت اتفاقية إعادة قبول اللاجئين مع الاتحاد الأوروبي.

وقال الوزير التركي خلال مؤتمر صحفي عقده الاثنين، 22 من تموز، إن تركيا تريد الجلوس مع اليونان لحل النزاع، في إشارة إلى توتر تشهده العلاقات مع اليونان بعد تنقيب تركيا عن النفط قبالة سواحل قبرص، تبعه فرض الاتحاد الأوروبي عقوبات على تركيا.

وأضاف أوغلو، “نحن نؤيد التصريحات الإيجابية لنظرائنا اليونانيين، نريد أن نتعاون من أجل توزيع النفط في شرق البحر المتوسط ​​، وخاصة بالقرب من الجانب القبرصي”.

وأردف الوزير التركي، “نحن ندعم الخطوات المتخذة لمشاركة الموارد، لكن الاتحاد الأوروبي يتخد خطوات لإرضاء الجانب اليوناني فقط، والعقوبات التي فرضها الاتحاد الأوروبي علينا لا قيمة لها، وقد قمنا بتعليق اتفاقية إعادة القبول مع الاتحاد الأوروبي”.

ما هي اتفاقية إعادة القبول؟

وقعت الحكومة التركية والاتحاد الأوروبي في 18 من آذار 2016، ثلاث اتفاقيات تقبل فيها تركيا اللاجئين من دول الاتحاد الأوروبي مقابل حرية التنقل للمواطنين الأتراك داخل الاتحاد الأوروبي.

تنص الاتفاقية على إعادة كل لاجئ وصل إلى اليونان قبل 20 من آذار 2015 إلى تركيا، مقابل لاجئ ستستقبله دول الاتحاد الأوروبي بشكل قانوني.

وقال المتحدث باسم الحكومة الألمانية، شتيفن زايبرت، حينها، “لقد نجحنا من خلال هذه الاتفاقية في مكافحة أعمال التهريب المميتة للاجئين عبر بحر إيجة بشكل فعال”.

أما عن فعالية هذه الاتفاقية، فقال راديو “دويتشه فيله” إن 1564 لاجئًا تمت إعادتهم من اليونان إلى تركيا مقابل 12489 لاجئًا سوريًا استقبلتهم دول الاتحاد الأوروبي من تركيا خلال سنتين.



مقالات متعلقة


الأكثر قراءة


الإعلام الموجّه يشوه الحقيقة في بلادنا ويطيل أمد الحرب..

سوريا بحاجة للصحافة الحرة.. ونحن بحاجتك لنبقى مستقلين

ادعم عنب بلدي

دولار واحد شهريًا يصنع الفرق

اضغط هنا للمساهمة