fbpx
× الرئيسية أخبار وتقارير اقتصاد مجالس ومنظمات رأي وتحليل ناس في العمقملتيميديا رياضة ثقافة سوريون في الخارج مارس النسخة الورقية

مجالس في ريف حلب تحدد رسوم تسجيل المركبات

لوحة في مدينة الراعية تشير إلى مركز تسجيل المركبات (المجلس المحلي في الراعي)

ع ع ع

حدد المجلس المحلي في الراعي وأخترين في ريف حلب الشمالي رسوم تسجيل المركبات والآليات الصغيرة والكبيرة.

وبحسب بيان صادر أمس، الثلاثاء 25 من حزيران، فإن رسم التجديد السنوي للسيارات السياحية الصغيرة يبدأ من 85 ليرة تركية، وحتى 105 ليرات بحسب قوة المحرك.

أما سيارات النقل فيبلغ رسم التسجيل السنوي لسيارة وزنها أقل من ثلاثة أطنان 150 ليرة تركية، و205 ليرات تركية لسيارة وزنها بين ثلاثة إلى 11 طنًا، و300 ليرة تركية لسيارة وزنها أكثر من 11 طنًا.

وأشار البيان إلى أن رسم التسجيل للجرار الزراعي يبلغ 50 ليرة تركية، و250 ليرة للحصادة الزراعية، في حين يبلغ رسم المعدات الهندسية والآليات الثقيلة بكل أنواعها 500 ليرة تركية، والدراجات النارية 20 ليرة تركية.

وأكد البيان أنه يضاف مبلغ 50 ليرة تركية ثمن لوحات، و25 ليرة تركية ثمن رخصة سير على رسم التسجيل الأول لكل آلية.

ويبلغ سعر صرف الليرة التركية 103 ليرات سورية، بحسب موقع “الليرة اليوم” المتخصص بأسعار العملات.

ودعا المجلسان مالكي السيارات إلى تسجيل مركباتهم في دائرة تسجيل المركبات، على أن يتم، بعد تاريخ 1 من أيلول المقبل، اتخاذ إجراءات الحجز للآليات المتخلفة عن التسجيل.

ويهدف تسجيل المركبات إلى تنظيم قطاع النقل والمواصلات وتحسين خدمات المواطنين لتفادي الأخطار وحوادث السرقة.

ويحدّ قرار تفعيل دائرة المواصلات من انتشار السيارات التي ليست لها لوحات تعريفية أو أوراق ملكية، كما سيتيح القرار ضبط حركة الدخول والخروج للسيارات مع إمكانية مرورها من ريف حلب إلى تركيا والعكس بالعكس، عبر التنسيق بين الدوائر الرسمية في ريف حلب وبين ولايات كلّس وغازي عنتاب وهاتاي التركية.

وتنقسم اللوحات المسجّلة في سوريا إلى أربعة أنواع تبعًا لتوزّع نفوذ السيطرة على الأرض.

فإلى جانب اللوحات التي تتبع لمجالس ريف حلب الشمالي، هناك لوحات مدينة إدلب التي تتبع لـ “حكومة الإنقاذ”، وأخرى في شمال شرقي سوريا تتبع لـ “الإدارة الذاتية” وتتميز بلونها الأصفر، بالإضافة إلى لوحات إدارة المرور في حكومة النظام السوري.



مقالات متعلقة


الأكثر قراءة


الإعلام الموجّه يشوه الحقيقة في بلادنا ويطيل أمد الحرب..

سوريا بحاجة للصحافة الحرة.. ونحن بحاجتك لنبقى مستقلين

ادعم عنب بلدي

دولار واحد شهريًا يصنع الفرق

اضغط هنا للمساهمة