fbpx
× الرئيسية أخبار وتقارير اقتصاد مجالس ومنظمات رأي وتحليل ناس في العمقملتيميديا رياضة ثقافة سوريون في الخارج مارس النسخة الورقية

Newsjacking..

ماذا يعني التسويق باصطياد الأخبار العاجلة؟

ع ع ع

عنب بلدي – عماد نفيسة

تهدف بعض شركات التسويق للوصول إلى العميل بأي طريقة كانت، وتستثمر الكثير من البحث والأموال لاعتماد طرق جديدة للوصول إلى أكبر عدد من العملاء، وبعد الوصول إليهم تبدأ المرحلة الثانية وهي إقناعهم بالمنتج، ثم البيع وتحقيق الأرباح.

وسائل التواصل الاجتماعي والوسائل الإعلانية المرئية والمسموعة هي ساحة مشتعلة دائمًا بين شركات التسويق، تتنافس فيما بينها وتطرح أفكارًا جديدة بشكل مستمر ومتجدد.

من الأفكار الفعالة في التسويق ما يدعى بـ Newsjacking أو اصطياد الأخبار العاجلة، وتعتمد الشركات أو الأفراد المعلنين في هذا الأسلوب على استغلال حدث سريع أو مشكلة ساخنة أو موضوع مثير للجدل، كاستغلال مباراة رياضية مهمة أو كارثة طبيعية معينة أو حدث سياسي في تسويق أنفسهم وإعلاناتهم. يتصف هذا الأسلوب بالمخاطرة فقد تستغل الشركات الأحداث بشكل خاطئ فتحصل على نتيجة سلبية عوضًا عما تسعى إليه.

وكمثال على هذا النوع من التسويق تقوم شركة تنظيف مثلًا باستغلال عاصفة رملية للترويج لنفسها باستخدام “هاشتاغ” اسم العاصفة، أو بث أخبار عنها على صفحات التواصل الخاصة بالشركة.

مثال آخر على التسويق بهذه الطريقة، هو رد فعل الشركات عندما نشرت الشابة الاسكتلندية كيتلين ماكنيل تغريدة لصورة فستان تسأل عن لونه الحقيقي، إذ لاقى الموضوع تفاعلًا ضخمًا على مواقع التواصل، وشاركت شركات كبرى مثلadobe ، فسارعت الكثير من شركات الألبسة لاستغلال الحدث وصناعة فساتين بنفس الشكل وحققت مبيعات كبيرة في ذروة الحدث.

قد يبدو الأمر كالصيد بالماء العكر ولكنه نوع من أنواع التسويق الفعالة، وهو يلبي ما تبحث عنه شركات التسويق والشركات المنتجة بشكل عام للوصول إلى أكبر عدد من الجمهور.



مقالات متعلقة


الأكثر قراءة


الإعلام الموجّه يشوه الحقيقة في بلادنا ويطيل أمد الحرب..

سوريا بحاجة للصحافة الحرة.. ونحن بحاجتك لنبقى مستقلين

ادعم عنب بلدي

دولار واحد شهريًا يصنع الفرق

اضغط هنا للمساهمة