fbpx
× الرئيسية أخبار وتقارير اقتصاد مجالس ومنظمات رأي وتحليل ناس في العمقملتيميديا رياضة ثقافة سوريون في الخارج مارس النسخة الورقية

ستة حوادث خطف وسلب في السويداء خلال يومين

ساحة السير في في مدينة السويداء - 26 تموز 2018 (عنب بلدي)

ع ع ع

سجلت محافظة السويداء جنوبي سوريا عددًا من حوادث الخطف والقتل خلال اليومين الأخيرين، مع تصاعد حالة الانفلات الأمني في المحافظة.

وأفاد مراسل عنب بلدي في السويداء، اليوم الأحد 7 من نيسان، أن ستة حوادث خطف وسلب سجلت في المحافظة، خلال اليومين الماضيين.

الحادثة الأخيرة كانت اعتراض طريق عائلة قدمت إلى المدينة لزيارة ابنها العسكري في “الفرقة 15″، من قبل مسلحين مجهولين أطلقوا النار على العائلة، أمس الجمعة.

وأدت العملية إلى سلب سيارة العائلة وأموالهم ومن ثم رميهم على قارعة الطريق في منطقة دير اللبن غربي قرية بريكة، دون معرفة الفاعلين، بحسب المراسل.

كما تعرض طفلان لحادثة اختطاف، أمس، في ساحة المقوس وسط السويداء، وتم اقتيادهما إلى جهة مجهولة بسيارة سوداء بدون لوحة، وسط إطلاق نار مكثف من ذويهم، ليتم الإفراج عنهم بظروف غامضة بعد ساعات، بحسب شبكة “أخبار السويداء”.

وفي اليوم ذاته، تعرض مواطن لإصابة بطلق نار من مسدس حربي في منزله بقرية ميماس بريف السويداء، وتم اسعافه إلى المشفى الوطني لتلقي العلاج، بحسب “أخبار السويداء”.

وتعيش السويداء حالة من الفوضى الأمنية مع كثرة حالات الخطف والسلب، وسط عجز أمني عن وضع حد لهذه الحوادث المسجلة “ضد مجهولين”.

ويوم الجمعة الماضي، تعرض شاب من محافظة درعا للاختطاف بالقرب من حديقة الفيحاء في السويداء من قبل مجهولين، ليبقى مصيره مجهولًا، بحسب “السويداء 24”.

كما اختطف مسلحون مجهولون مواطنًا من السويداء مع سيارته، في أثناء مروره على الحاجز العسكري بمدينة شهبا، قبل يومين، وسط اتهامات لعناصر الحاجز بعملية الاختطاف، وفقًا للشبكة.

ووثقت “السويداء 24” اليوم، 18 حالة خطف لمدنيين في السويداء خلال شهر آذار الماضي، وحمّلت جهات مجهولة مسؤولية الحوادث.

وشهدت المدينة توترات عدة خلال الأشهر الماضية على خلفية أحداث أمنية بين السكان وبين القوات الأمنية، أبرزها حوادث الخطف والقتل.

وسجلت السويداء اختطاف 15 عنصرًا من قوات الشرطة والأمن من قبل “عصابات مجهولة” أواخر شباط الماضي، بعد أن أوقفت قوات الأمن والد أحد متزعمي العصابات التي تقوم بالخطف على حاجز المسمية شمال السويداء.

وعقب ذلك أطلقت فصائل محلية وهيئات مجتمعية نداءات للجهات الأمنية لتحمل مسؤوليتها تجاه تلك العصابات التي قامت بعمليات خطف متكررة في المحافظة.



مقالات متعلقة


الأكثر قراءة


الإعلام الموجّه يشوه الحقيقة في بلادنا ويطيل أمد الحرب..

سوريا بحاجة للصحافة الحرة.. ونحن بحاجتك لنبقى مستقلين

ادعم عنب بلدي

دولار واحد شهريًا يصنع الفرق

اضغط هنا للمساهمة