fbpx
× الرئيسية أخبار وتقارير اقتصاد مجالس ومنظمات رأي وتحليل ناس في العمقملتيميديا رياضة ثقافة سوريون في الخارج مارس النسخة الورقية

جرابلس.. تعميم يمنع صيد الأسماك من نهر الفرات

أشخاص يصطادون السمك من نهر الفرات - 2017 (عنب بلدي)

أشخاص يصطادون السمك من نهر الفرات - 2017 (عنب بلدي)

ع ع ع

أصدر المجلس المحلي في مدينة جرابلس بريف حلب الشرقي تعميمًا منع بموجبه صيد الأسماك من نهر الفرات.

وبحسب التعميم الذي صدر اليوم، الاثنين 25 من آذار، تحددت فترة المنع حتى تاريخ 15 من حزيران المقبل، خلال فترة تكاثر الأسماك في نهر الفرات.

وأوضح المجلس أن مخالفة التعميم تضع الشخص المخالف “تحت طائلة المسؤولية”.

ويتجه عدد من سكان جرابلس، والقرى القريبة منها التابعة للريف الحلبي، لصيد الأسماك من نهر الفرات، كمصدر رزق وتجارة لقيت رواجًا خلال السنوات الماضية، سواء في أسواق المدينة والمحلات المخصصة لبيعها، أو من خلال السيارت الجوالة التي تجوب القرى.

وتختلف أنواع الأسماك التي يتم اصطيادها وتختلف أسعارها، إذ يرتبط كل نوع منها بسعر خاص، يحدد بعد نقلها إلى محلات البيع في السوق.

وفي حديث سابق مع الشاب أحمد، أحد الصيادين وبائعي الأسماك في جرابلس، أشار إلى أن الثروة السمكية في نهر الفرات غنية في الوقت الحالي، الأمر الذي يدفع بعض الأشخاص للتوجه إليه وصيد الأسماك، ليتم فيما بعد نقلها إلى السوق.

وينقسم نهر الفرات عند دخوله مدينة جرابلس ومروره بأراضيها، إلى قسمين بين نفوذ “قوات سوريا الديمقراطية” (قسد)، وفصائل “الجيش الحر”، إذ يفصل النهر مدينة جرابلس عن منطقة الشيوخ التي تسيطر عليها “قسد”.

وتتم عملية الصيد التي يقوم بها أهالي الريف الشمالي لحلب في الضفة الغربية لنهر الفرات، كون الضفة الشرقية منه تحت سيطرة القوات الكردية.



مقالات متعلقة


الأكثر قراءة


الإعلام الموجّه يشوه الحقيقة في بلادنا ويطيل أمد الحرب..

سوريا بحاجة للصحافة الحرة.. ونحن بحاجتك لنبقى مستقلين

ادعم عنب بلدي

دولار واحد شهريًا يصنع الفرق

اضغط هنا للمساهمة