fbpx
× الرئيسية أخبار وتقارير اقتصاد مجالس ومنظمات رأي وتحليل ناس في العمقملتيميديا رياضة ثقافة سوريون في الخارج مارس النسخة الورقية

نتنياهو يقطع زيارته إلى أمريكا بعد قصف صاروخي قرب تل أبيب

لرئيس الأمريكي دونالد ترامب، ورئيس الوزراء بنيامين نتنياهو ،في الجمعية العامة للأمم المتحدة 26 أيلول 2018 (أسوشيتد برس)

لرئيس الأمريكي دونالد ترامب، ورئيس الوزراء بنيامين نتنياهو ،في الجمعية العامة للأمم المتحدة 26 أيلول 2018 (أسوشيتد برس)

ع ع ع

قطع رئيس الوزراء الإسرائيلي، بنيامين نتنياهو، زيارته إلى الولايات المتحدة الأمريكية بعد هجوم صاروخي استهدف منطقة قرب تل أبيب.

وقال نتنياهو عبر حسابه الرسمي باللغة العربية في “تويتر” اليوم، الاثنين 25 من آذار، “على ضوء الأحداث الأمنية قررت اختصار زيارتي للولايات المتحدة، وسألتقي مع الرئيس ترامب بعد عدة ساعات ثم سأعود فورًا إلى البلاد لإدارة عملياتنا عن كثب”.

وأضاف نتنياهو أنه أجرى مشاورات أمنية مع كل من رئيس هيئة الأركان العامة للجيش الإسرائيلي ورئيس “الشاباك” ورئيس هيئة الأمن القومي.

وتوعد نتنياهو، “إطلاق الصاروخ من غزة كان عبارة عن اعتداء إجرامي على إسرائيل وسنرد عليه بقوة”.

وأعلنت الشرطة الإسرائيلية، صباح اليوم، أن سبعة إسرائيليين أصيبوا قرب كفار سابا شمال شرق تل أبيب، إثر سقوط صاروخ أطلق من قطاع غزة.

وعلى خلفية الهجوم الصاروخي أغلق الجيش الإسرائيلي معبري بيت حانون وكرم أبو سالم، وفرض طوقا أمنيًا على المنطقة.

وتأتي التطورات الحالية في الوقت الذي يزور فيه نتنياهو أمريكا للقاء الرئيس الأمريكي، دونالد ترامب، لشكره على الاعتراف بسيادة بلاده على الجولان السوري المحتل وبحث العقوبات على إيران.

وتعتبر الزيارة الأولى بعد اعتراف ترامب بسيادة إسرائيل على هضبة الجولان السوري المحتلة، حيث قال في تغريدة مفاجئة عبر حسابه في “تويتر”، إنه حان الوقت لكي تعترف الولايات المتحدة بسيادة إسرائيل على مرتفعات الجولان السورية.

وكان من المقرر أن تستمر المحادثات بين نتنياهو وترامب في البيت الأبيض حتى يوم غد الثلاثاء، وسيكون التموضع الإيراني في سوريا على طاولة المباحثات الثنائية، بحسب تغريدات نتنياهو.

وقال المتحدث باسم الجيش الإسرائيلي، أفيخاي أدرعي، منتصف ليل أمس، إن “دبابة إسرائيلية قصفت موقعًا عسكريًّا آخر تابعًا لمنظمة حماس الإرهابية في شمال قطاع غزة ردًا على إلقاء عبوات ناسفة وإطلاق بالونات حارقة”.

ولم تعلن أي جهة فلسطينية مسؤوليتها عن إطلاق أي صواريخ في قطاع غزة، بينما لم يصدر أي رد عن حركة “حماس”.

 



مقالات متعلقة


الأكثر قراءة


الإعلام الموجّه يشوه الحقيقة في بلادنا ويطيل أمد الحرب..

سوريا بحاجة للصحافة الحرة.. ونحن بحاجتك لنبقى مستقلين

ادعم عنب بلدي

دولار واحد شهريًا يصنع الفرق

اضغط هنا للمساهمة