fbpx
× الرئيسية أخبار وتقارير اقتصاد مجالس ومنظمات رأي وتحليل ناس في العمقملتيميديا رياضة ثقافة سوريون في الخارج مارس النسخة الورقية

المعز علي ومجموعة من المواهب.. خلطة سحرية لقطر في أمم آسيا

مهاجم المنتخب القطري يحتفل بتسجيله هدفًا في شباك المنتخب السعودي في كأس أمم آسيا - 17 من كانون الثاني 2019 (رويترز)

ع ع ع

لفت مهاجم المنتخب القطري، المعز علي، الأنظار في كأس أمم آسيا، بعد تحقيقه سبعة أهداف في خمس مواجهات خاضها مع منتخب بلاده في كأس الأمم الآسيوية في الإمارات 2019.

سجل المعز هدفين في شباك المنتخب السعودي، وأربعة أهداف في شباك كوريا الشمالية، في حين سجل هدفًا في شباك المنتخب اللبناني.

المعز علي لاعب الهجوم القطري من مواليد 19 من آب 1996، وحمل لقب كأس أمم آسيا للمنتخبات الأولمبية تحت سن 23 عامًا التي أقيمت العام الماضي في الصين، وسجل خلالها ستة أهداف خلال أربع مواجهات لعبها مع المنتخب.

بدأ المعز مسيرته الكروية مع نادي مسيمير وهو ناد من الدرجة الثانية في قطر، واختير لتمثيل منتخبات الفئات السنية القطرية، لينتقل إلى الدحيل عام 2013.

وفي موسم 2014-2015 بدأ مسيرته الاحترافية في فريق أويبن البلجيكي، وانتقل في الموسم التالي إلى فريق لاسك لينتس النمساوي وسجل بقميصه سبعة أهداف.

وفي النصف الثاني من الموسم انتقل المهاجم القطري الشاب لفريق باشينغ النمساوي وسجل أربعة أهداف، ليختم مسيرته الاحترافية في أوروبا عام 2016 بفريق كولتورال الإسباني الذي عاد منه إلى فريق الدحيل.

ويعد المعز إحدى أهم الأوراق الهجومية الواعدة لتمثيل قطر في المونديال الذي تستضيفه عام 2022 وتسعى لتكوين منتخب قوي يمثلها فيه.

المعز يقترب اليوم من رقم الهداف الإيراني علي دائي في كأس أمم آسيا عندما سجل ثمانية أهداف في الكأس سنة 1996.

وهو واحد من اللاعبين الشباب للمنتخب القطري، الذي بدأ بالتفكير بتطوير الكرة القطرية وتأهيل جيل ينافس في نهائيات 2022.

بطولة كأس آسيا للشباب 2014 كانت الخطوة الأولى حينما توج المنتخب القطري لأول مرة فيها من خلال مجموعة من المواهب الذين يلعب ثمانية منهم في تشكيلة قطر في الإمارات اليوم.

على رأس تلك التشكيلة المعز علي بالإضافة لمحمد البكري وطارق سلمان وأحمد معين وأكرم عفيف وتميم المهيزع وسالم الهاجري وعاصم ماديبو، ويضم المنتخب القطري 14 لاعبًا تحت 25 عامًا منهم 11 لاعبًا ضمن المنتخب الأولمبي تحت 23 عامًا.

أرسل الاتحاد القطري معظم هؤلاء الشباب للاحتراف في الأندية الأوروبية بداية من المعز، وطارق سلمان (21 عامًا) الذي لعب في الدوري الإسباني مع ريال سوسيداد وديبورتيفو ألافيس، وأحمد معين (23 عامًا) المحترف بنادي أوبين البلجيكي قبل أن يعود إلى نادي قطر القطري.

ومن بين المحترفين الشباب تميم المهيزع الذي احترف مع شباب أتلتيكو مدريد ثم انتقل إلى ديبورتيفو ليونيسيا قبل عودته إلى الغرافة.

وشارك لاعب الوسط القطري أكرم عفيف (22 عامًا) الذي يلعب في نادي السد حاليًا، مع نادي إشبيلية وفياريال عام 2016 وانتقل منه إلى خيخون في إسبانيا ثم إلى أوبين البلجيكي.

ويلعب عاصم ماديبو مع نادي الدحيل بعد أن احترف في فريق أكسير الفرنسي، ولعب في أوبين البلجيكي وكولتورال الإسباني، كما لعب بسام الراوي في صفوف سلتا فيغو الإسباني عام 2015 وانتقل إلى أوبين البلجيكي ثم عاد إلى نادي الريان ومنه إلى الدحيل.

ولعب يوسف حسن (22 عامًا) حارس مرمى الغرافة في الفريق الثاني لفياريال الإسباني، في حين لعب عبد الكريم حسن (25 عامًا) أفضل لاعب في آسيا، في نادي أوبين البلجيكي عام 2017 قبل أن يعود إلى نادي السد الموسم التالي.



مقالات متعلقة


الأكثر قراءة


الإعلام الموجّه يشوه الحقيقة في بلادنا ويطيل أمد الحرب..

سوريا بحاجة للصحافة الحرة.. ونحن بحاجتك لنبقى مستقلين

ادعم عنب بلدي

دولار واحد شهريًا يصنع الفرق

اضغط هنا للمساهمة