fbpx
× الرئيسية أخبار وتقارير اقتصاد مجالس ومنظمات رأي وتحليل ناس في العمقملتيميديا رياضة ثقافة سوريون في الخارج مارس النسخة الورقية

الحرس العراقي يوقف عملية تهريب 500 رأس غنم من سوريا

قطيع من الأغنام في البادية السورية (انترنت)

ع ع ع

أعلن حرس الحدود العراقي في محافظة الأنبار إحباط محاولة لتهريب نحو 500 رأس غنم من الأراضي السورية إلى العراق.

ونقلت قناة “السومرية” العراقية اليوم، الثلاثاء 22 من كانون الثاني، عن قائد حرس الحدود اللواء عمار الكبيسي، أنه “وقبل يومين، استطعنا إحباط تهريب 500 رأس غنم من الجانب الروسي إلى الجانب العراقي غربي محافظة الأنبار، وتم تحويلها إلى ضابطة جمركية”.

وتشهد الحدود السورية تهريب المواشي بين الأراضي السورية ومناطق كردستان العراق ما ينعكس سلبًا على أسعارها في سوريا.

وأوقف حرس الحدود العراقي من ثلاث إلى أربع شحنات مخدرات على الحدود مع القطاع الأردني، وفق ما قال الكبيسي، مشيرًا أنه تم إحالة المهربين إلى الجهات القضائية المعنية.

وتنشط حركة تهريب داخلية بين مناطق توزع السيطرة بين أراض تسيطر عليها المعارضة السورية ومناطق أخرى تسيطر عليها “قوات سوريا الديموقراطية” (قسد) التي لديها اتصال حدودي مع الأراضي العراقية.

وفي ذات الإطار، أصدر المجلس المحلي في مدينة إعزاز بريف حلب الشمالي قرارًا منع فيه إخراج المواشي من أغنام وأبقار وماعز إلى المناطق الأخرى.

وتعتبر الأغنام من أهم الثروات الحيوانية في سوريا، وشهدت تربيتها انتكاسات كبيرة خلال أعوام الثورة الماضية، بسبب التهجير الذي طال المالكين وانعدام مصادر التغذية والأدوية اللازمة للمواشي، إضافة إلى عمليات التهريب الجائر لها.

وتقدر خسائر قطاع الثروة الحيوانية في سوريا بنحو أكثر من ستة ملايين رأس منذ اندلاع الثورة السورية في عام 2011.



مقالات متعلقة


الأكثر قراءة


الإعلام الموجّه يشوه الحقيقة في بلادنا ويطيل أمد الحرب..

سوريا بحاجة للصحافة الحرة.. ونحن بحاجتك لنبقى مستقلين

ادعم عنب بلدي

دولار واحد شهريًا يصنع الفرق

اضغط هنا للمساهمة