fbpx
× الرئيسية أخبار وتقارير اقتصاد مجالس ومنظمات رأي وتحليل ناس في العمقملتيميديا رياضة ثقافة سوريون في الخارج مارس النسخة الورقية

التسويق والترويج الرقمي 4

كيف توظف الفيديو في تسويق المنتجات

ع ع ع

عنب بلدي – عماد نفيسة

الهدف من ترويج منتج ما هو توصيل كل تفاصيل المنتج وشرحها، بالإضافة إلى جعل المشاهد يشعر بأنه بحاجة إلى هذا المنتج، وهذا ما لا تؤديه الصور العادية، وتكون الحاجة إلى مقاطع فيديو مصورة للمنتج أو رسومية تشرح تفاصيله بدقة، بل وتشرح طريقة عمل المنتج واستخداماته ولكن ضمن معايير معينة.

مقاطع الفيديو هي الخيار الأمثل للتسويق، وحاليًا تتجه أكثر الشركات التجارية إلى شركات الإنتاج واستديوهات التصوير لصناعة مقاطع فيديو احترافية جاذبة لمنتجاتها ومن ثم ترويج هذه المقاطع بالوسائل المختلفة على مواقع التواصل الاجتماعي والإنترنت أو على القنوات الفضائية.

معايير تحدد جودة الفيديو الإعلاني

قبل البدء بالتصوير علينا اختيار نوع الفيديو المناسب، إما أن يكون رسوميًا أو مصورًا أو على شكل مقابلات مع أشخاص اختبروا المنتج سابقًا وأبدوا إعجابهم به.

هناك اعتبار مهم في مقاطع الفيديو الإعلانية وهو طول زمن الفيديو، فالمعادلة عكسية هنا، وكلما قصرت المدة زادت قيمة الفائدة من الفيديو، مع الأخذ بعين الاعتبار وصول فكرة المنتج بشكل كامل إلى المشاهد والزبون.

المدة القصيرة للفيديو ستجعل ترويجه أسهل على وسائل التواصل، بالإضافة إلى تجنب شعور المشاهد بالملل في أثناء مشاهدة الإعلان.

اعتبار مهم آخر أيضًا وهو إمكانية مشاهدة الفيديو من دون صوت بالكامل، فالكثير من المشاهدين في الوقت الحالي يتصفحون مقاطع الإعلانات في وضعية الصوت المخفي الافتراضية لتطبيقات التواصل، فعلى المعلن أن يراعي هذا الجانب ويمكن حل هذه المسألة عن طريق الكتابة والصور الشارحة والتأثيرات داخل الفيديو.

أنواع الفيديوهات الإعلانية

تقدم شركات الإنتاج والتصوير خيارات عدة لتنفيذ فيديو لمنتجك، قد يكون الاختيار مسؤوليتك عادةً أو قد يساعدك مدير الإنتاج في الشركة لاختيار الأنسب لفيديوهاتك:

الفيديوهات المصورة

تُصوَّر مقاطع الفيديو باستخدام كاميرات احترافية تقوم بتصوير المنتج والمكان أو الشخص وهو يستخدم المنتج، ويمكن إدخال بعض المشاهد التمثيلية والمقابلات، ويعتبر إدخال مقابلات مع أشخاص استخدموا المنتج سابقًا وعرض شهادتهم قيمة كبيرة للفيديو.

عادة يكتب السيناريو الخاص للفيديو ويحدد ما سيتم تصويره مسبقًا بمساعدة الشركة المنتجة والمخرج.

هذه الطريقة مستخدمة بشكل كبير وتقدم نتيجة جيدة للترويج.

الفيديوهات الرسومية

من الطرق الحديثة في إنشاء الفيديوهات، وقد انتشرت بكثرة في السنوات الأخيرة مع تطور مواقع التواصل الاجتماعي وتطور وسائل التسويق معها.

تعتبر الفيديوهات الرسومية من الأساليب الناجحة جدًا في التسويق وشرح المنتج بالإضافة إلى الجاذب البصري الجميل الذي تتمتع به.

ومن مساوئها أنها أكثر تكلفة من الفيديوهات المصورة وتحتاج لوقت أكبر في التنفيذ.

الصور المتحركة

يمكن تصنيفها ضمن الفيديوهات الترويجية فهي تؤدي نفس الغرض وتتميز بسرعة توصيل الفكرة وبصغر حجم الملف الناتج، بالإضافة إلى تكاليف الإنتاج المنخفضة وسهولة نشرها وترويجها على مواقع التواصل الاجتماعي.

كما يمكن استخدامها في المساحة الإعلانية داخل مواقع الويب والتي تشغلها الصور العادية عادةً.

يبقى اختيار الشركة المنتجة مسؤولية صاحب المنتج، وبالإضافة إلى سمعتها وتاريخها يمكن الاطلاع على أعمالها ومنتجاتها السابقة لتحديد ما إذا كانت ستنتج مقاطع فيديو ذات احترافية وجودة عالية لمنتجك.



مقالات متعلقة


الأكثر قراءة


الإعلام الموجّه يشوه الحقيقة في بلادنا ويطيل أمد الحرب..

سوريا بحاجة للصحافة الحرة.. ونحن بحاجتك لنبقى مستقلين

ادعم عنب بلدي

دولار واحد شهريًا يصنع الفرق

اضغط هنا للمساهمة