fbpx
× الرئيسية أخبار وتقارير اقتصاد مجالس ومنظمات رأي وتحليل ناس في العمقملتيميديا رياضة ثقافة سوريون في الخارج مارس النسخة الورقية

“آسيا 2019”.. نسخة قياسية يريدها العرب

منتخب أستراليا يتوج ببطولة كأس أمم آسيا 2015 (AFC)

منتخب أستراليا يتوج ببطولة كأس أمم آسيا 2015 (AFC)

ع ع ع

بدأ العد التنازلي لإطلاق صافرة البداية في كأس الأمم الآسيوية “الإمارات 2019″، التي ستنطلق في الخامس من كانون الثاني من عام 2019.

وستقام البطولة لأول مرة بـ24 منتخبًا مقسمة على ست مجموعات بواقع أربعة منتخبات في كل مجموعة.

مجموعات متوازنة نسبيًا

المواجهات في المجموعات متوازنة فيما بينها بشكل عام ولكنها استثنائية في المجموعة الخامسة، إذ ستلتقي السعودية مع قطر، وهما البلدان اللذان لديهما وضع سياسي ورياضي حساس، إثر حصار السعودية ودول المقاطعة (الإمارات، والبحرين، ومصر) للدوحة في حزيران 2017.

وفي مواجهات المجموعة الأولى، جاء المنتخب الإماراتي المضيف في مجموعة سهلة نسبيًا إلى جانب تايلاند والهند والبحرين، التي قد تشكل له العقبة الأكبر، في حين تزعمت أستراليا المجموعة الثانية إلى جانب ثلاثة منتخبات عربية هي فلسطين والأردن وسوريا، وفي وقت ستكون فيه مواجهات سوريا والأردن حاسمة للعبور إلى الدور الثاني، تشكل أستراليا الخصم الأقوى للمنتخبين.

وضمت المجموعة الثالثة منتخبات كورية الجنوبية والصين وقيرغزستان والفلبين، في حين حلت إيران بين العراق وفيتنام واليمن.

وتعتبر المجموعة الخامسة المجموعة الحديدية في المسابقة المقبلة، إذ ستصطدم السعودية بقطر وكوريا الشمالية، إلى جانب المنتخب اللبناني الذي يعتبر الأقل حظًا، وفي المجموعة السادسة حلت اليابان برفقة عمان وأوزبكستان وتركمانستان.

وستفتح الإمارات المستضيفة والبحرين البطولة، التي ستشهد 51 مباراة على ثمانية ملاعب في مدن أبوظبي والعين ودبي وشارقة، وتستمر على مدار 28 يومًا.

جوائز بأرقام قياسية

تشهد البطولة الآسيوية الكبرى على صعيد المنتخبات جوائز بأرقام قياسية مرتفعة عن جوائز النسخة السابقة، وفي تصريح سابق لرئيس الاتحاد الآسيوي لكرة القدم، سلمان بن إبراهيم، قال إن الجوائز ارتفعت إلى 15 مليون دولار.

وقال سلمان بن إبراهيم إن كل منتخب يبلغ المربع الذهبي للبطولة سيحصل على مبلغ مليون دولار، فيما سيحصل الوصيف على ثلاثة ملايين دولار أما الفائز فستبلغ جائزته المالية خمسة ملايين دولار.

فيما وصلت جوائز النسخة الأخيرة التي أقيمت في أستراليا عام 2015، وأحرز لقبها المنتخب المضيف، إلى عشرة ملايين دولار فقط.

أصحاب الكؤوس

انطلقت النسخة الأولى من كأس الأمم الآسيوية عام 1956، والتي توجت بنسختها الأولى كوريا الجنوبية.

وتعتبر اليابان الأكثر تتويجًا باللقب القاري بأربعة ألقاب في أعوام 1992 و2000 و2004 و2011.

في حين توجت كوريا الجنوبية باللقبين الأولين عامي 1956 و1960.

إيران والسعودية توجتا بثلاثة ألقاب، إذ حقق المنتخب الإيراني اللقب ثلاث مرات متتالية أعوام 1968 و1972 و1976، وتوج المنتخب السعودي في بطولات 1984 و1988 و1996.

وكان منتخب الكويت أول منتخب عربي يحرز اللقب في البطولة التي استضافها على أرضه عام 1980.

وكسر العراق الهيمنة اليابانية الأخيرة على البطولة، حين توج باللقب عام 2007 بعدما تغلب على السعودية بهدف دون رد في المباراة النهائية بالعاصمة الإندونيسية جاكرتا.

وشهد عام 2007 أيضًا، ظهور المنتخب الأسترالي لأول مرة في البطولة الآسيوية الكبرى بعد انضمامه إلى الاتحاد الآسيوي، إذ بلغ دور الربع النهائي في مشاركته الأولى، ثم بلغ بعد أربع سنوات المباراة النهائية في قطر عام 2011، ولكنه خسر أمام اليابان بهدف دون رد، ليتوج في النسخة الماضية عام 2015 لأول مرة في تاريخه.

وفي أرقام كوريا الجنوبية حصلت على أحد المراكز الثلاثة الأولى في 13 نسخة من البطولة، بينما فازت باللقب مرتين وحصلت على المركز الثاني أربع مرات.

ويعتبر النجم الإيراني علي دائي أفضل هداف في تاريخ نهائيات كأس آسيا، بعدما سجل 14 هدفًا في ثلاث نسخ من البطولة.

آسيا 2019 بالأرقام

تشهد النسخة الحالية من كأس أمم آسيا مشاركة 24 منتخبًا، لتكون النسخة الأكبر في تاريخ البطولة، ومن ضمن الفرق المشاركة القوى التقليدية التي تنافس باستمرار على اللقب، إلى جانب عدد من الفرق التي تشارك للمرة الأولى.

وتقام النهائيات في الفترة الممتدة بين 5 من كانون الثاني و1 من شباط المقبلين، إذ تعتبر هذه النسخة الأكبر أيضًا من ناحية الجوائز المالية والبالغة نحو 14.8 مليون دولار، كما أن الفائز سيحمل للمرة الأولى الكأس الجديدة.

رقم هذه النسخة هو 17 بتاريخ نهائيات كأس آسيا، وستقام على ثمانية ملاعب في أربع مدن مختلفة، ويستضيف ستاد مدينة زايد الرياضية المباراتين الافتتاحية والنهائية.

تشارك في هذه البطولة عدد من المنتخبات للمرة الأولى في تاريخها، وهي قرغيزستان والفلبين واليمن، بعدما كان اليمن الجنوبي كان شارك في نهائيات عام 1976 قبل توحيد البلاد.

غاب المنتخب السوري والهندي عن النهائيات النسخة الماضية عام 2015 كما غاب منتخب تايلاند عن النهائيات منذ عام 2007، في حين غاب منتخب تركمانستان عن المشاركة منذ عام 2004.

ولأول مرة في تاريخ البطولة يشارك بنهائيات الأمم الآسيوية 11 منتخبًا عربيًا، وهي الإمارات والبحرين وسوريا وفلسطين والأردن والعراق واليمن والسعودية وقطر ولبنان وعمان، حيث تطمح هذه المنتخبات للفوز بلقب البطولة للمرة الأولى بعد غياب 12 عامًا، منذ أن توج العراق باللقب عام 2007.



مقالات متعلقة


الأكثر قراءة


الإعلام الموجّه يشوه الحقيقة في بلادنا ويطيل أمد الحرب..

سوريا بحاجة للصحافة الحرة.. ونحن بحاجتك لنبقى مستقلين

ادعم عنب بلدي

دولار واحد شهريًا يصنع الفرق

اضغط هنا للمساهمة