fbpx
× الرئيسية أخبار وتقارير اقتصاد مجالس ومنظمات رأي وتحليل ناس في العمقملتيميديا رياضة ثقافة سوريون في الخارج مارس النسخة الورقية

الحكومة الفرنسية تقرر تعليق الإجرءات الضريبية على أسعار الوقود

احتجاجات "السترات الصفراء" في فرنسا 16 تشرين الثاني 2018 (فرانس 24)

احتجاجات "السترات الصفراء" ضد غلاء الوقود في فرنسا 16 تشرين الثاني 2018 (فرانس 24)

ع ع ع

أعلن رئيس الوزراء الفرنسي، إدوار فيليب، تعليق الإجراءات الضريبية المفروضة على الوقود لمدة ستة أشهر.

وقال فيليب، اليوم 4 من كانون الأول، إنه “سيفسح المجال للمشاورات لحل الأزمة في البلاد”، التي ستشمل جميع الفرنسين وكل المنظمات والهئيات الفرنسية، وفق ما ذكر موقع “فرانس 24”.

وتابع المسؤول، “حان وقت الحوار وسيعاقب كل المتورطين في أعمال العنف التي شهدتها فرنسا”، وأوضح أنه “لن تكون هناك زيادة رسوم في أسعار الكهرباء والغاز الشتاء المقبل”.

وكانت مصادر حكومية فرنسية قالت صباح اليوم، إن الحكومة تستعد لتعليق رفع أسعار الوقود، من بينها ضريبة الكربون على المحروقات، التي أثارت موجة احتجاجات في عموم البلاد.

ونقلت وكالة الأنباء الفرنسية “فرانس برس”، عن مصدر حكومي، أن رئيس الوزراء، إدوار فيليب، من المتوقع أن يعلن عن قرار تجميد زيادة الضرائب على أسعار الوقود، اليوم 4 من كانون الأول.

وقالت صحيفة “لوفيغارو” الفرنسية إن اجتماعًا وزاريًا عقد، أمس 3 من كانون الأول، في قصر الإيليزيه بالعاصمة الفرنسية باريس، لتقييم الأوضاع وإيجاد حل للمظاهرات التي شملت مساحات واسعة من فرنسا.

وكان من  المقرر أن يعقد لقاء اليوم، بين حركة “السترات الصفراء” المسؤولة عن تنظيم المظاهرات ورئيس الوزراء، إلا أنه تم إلغاء اللقاء، إذ أعلنت الحركة أمس 3 من كانون الأول أنها “لن تشارك في الاجتماع”، وفق الوكالة.

وتشهد فرنسا منذ 17 من تشرين الثاني، مظاهرات “السترات الصفراء”، احتجاجًا على غلاء المعيشة بسبب الضرائب التي فرضتها حكومة ماكرون على الوقود.

ويقول الرئيس الفرنسي بشأن رفع أسعار ضرائب المحروقات إنها “ضرورية لمكافحة التغير المناخي وحماية البيئة”.

وكان قد وعد منذ توليه السلطة قبل عام ونصف، بتغيير صورة الاقتصاد، وإصلاح المؤسسات في البلاد.



مقالات متعلقة


الأكثر قراءة


الإعلام الموجّه يشوه الحقيقة في بلادنا ويطيل أمد الحرب..

سوريا بحاجة للصحافة الحرة.. ونحن بحاجتك لنبقى مستقلين

ادعم عنب بلدي

دولار واحد شهريًا يصنع الفرق

اضغط هنا للمساهمة