fbpx

العملية السياسية السورية محور اجتماع وزراء خارجية “الدول الضامنة”

وزراء الخارجية الروسي سيرغي لافروف، والإيراني جواد ظريف، والتركي مولود أوغلو (فيديو)

ع ع ع

عقد وزراء خارجية روسيا وتركيا وإيران اجتماعًا في مدينة نيويورك الأمريكية لمناقشة آخر المستجدات على الساحة السورية.

وفي بيان صادر عن الخارجية الروسية، نقلته وكالة “تاس” الروسية، الخميس 27 من أيلول، فإن الاجتماع عقد أمس بحضور كل من سيرغي لافروف ومولود جاويش أوغلو وجواد ظريف، على هامش اجتماعات الجمعية العامة للأمم المتحدة.

وبحسب البيان، فإن الاجتماع ناقش بشكل مفصل تسريع جهود إطلاق عمل اللجنة الدستورية وصياغة دستور جديد لسوريا من أجل البدء بعملية سياسية، بالاستناد إلى مؤتمر “سوتشي” المنعقد في كانون الثاني الماضي، وقرار مجلس الأمن الدولي رقم “2254”.

كما ناقش وزراء خارجية الدول الضامنة لاتفاق “أستانة” الوضع في إدلب عقب الاتفاق الذي توصلت إليه تركيا وروسيا في المنطقة، معبرين أن تقديرهم للمساعي الرامية إلى حماية المدنيين، بحسب الوكالة.

وسبق أن التقى زعماء روسيا وتركيا وإيران في طهران، مطلع أيلول الحالي، لمناقشة الوضع في إدلب، وانتهت تلك القمة دون أي ملامح واضحة بشأن مصير المحافظة.

لكن الرئيسين التركي والروسي عقدا قمة لاحقة توصلا فيها إلى اتفاق بشأن إدلب، يقضي بإنشاء منطقة منزوعة السلاح بين مناطق المعارضة ومناطق النظام في المحافظة، وستكون المنطقة بعرض 15 إلى 20 كيلومترًا تحت إشراف الطرفين.

ولم تتضح تفاصيل الاتفاق الروسي- التركي حول إدلب حتى اليوم، سواء بالمدة الزمنية المتفق عليها لتنفيذه، أو الآلية التي تضمن تسليم السلاح الثقيل للفصائل في المنطقة منزوعة السلاح.



مقالات متعلقة


الأكثر قراءة


الإعلام الموجّه يشوه الحقيقة في بلادنا ويطيل أمد الحرب..

سوريا بحاجة للصحافة الحرة.. ونحن بحاجتك لنبقى مستقلين

ادعم عنب بلدي

دولار واحد شهريًا يصنع الفرق

اضغط هنا للمساهمة