fbpx
× الرئيسية أخبار وتقارير اقتصاد مجالس ومنظمات رأي وتحليل ناس في العمقملتيميديا رياضة ثقافة سوريون في الخارج مارس النسخة الورقية

أردوغان يعزي والد الشاب السوري المقتول في أضنة: سنحاسب الفاعل

الشرطة تطوق مكان حادثة مقتل الشاب علي العساني في أضنة (ahaber)

ع ع ع

علّق الرئيس التركي، رجب طيب أردوغان، على قضية مقتل الشاب السوري علي العساني في ولاية أضنة التركية، على يد رجل أمن تركي.

وأعرب أردوغان في بيان نقلته وكالة “الأناضول” التركية اليوم، الأربعاء 29 من نيسان، عن “حزنه الشديد” إزاء الحادثة.

وعزّى والد الشاب السوري، وقال، “لا يجب أن يساور أحد الشك بخصوص حقوق الضحية ومحاسبة الفاعل”.

وأصدرت ولاية أضنة التركية، أمس، بيانًا صحفيًا توضح فيه تفاصيل مقتل شاب سوري في الولاية.

وذكر البيان أن فرق الشرطة التابعة لقسم شرطة منطقة سيحان في ولاية أضنة جنوبي البلاد، أصابت الشاب علي العساني عند إطلاق نار تحذيري، عقب هربه من نقطة تفتيش في حي سوجو زادي، الثلاثاء الماضي حوالي الساعة 12 ظهرًا.

وعلى الرغم من الإسعافات الطبية، توفي الشاب بعد نقله إلى المشفى، بينما أُوقف الشرطي الذي أطلق النار عن عمله، ويستمر التحقيق الإداري والقضائي معه.

ويظهر تسجيل مصور تداوله ناشطون أتراك فريقًا طبيًا، وعناصر شرطة يحاولون إسعاف علي (19 عامًا)، بعد إصابته برصاصة في صدره، خلال هروبه من الشرطة عند تفتيش هويته، لخروجه من المنزل رغم فرض حظر تجول على الشباب دون سن 20 عامًا.

وكانت السلطات التركية فرضت حظر تجول على الشباب تحت سن 20 عامًا، وعلى المسنين فوق سن 65 عامًا، كإجراء احترازي للحد من انتشار جائحة فيروس “كورونا المستجد” (كوفيد- 19).



مقالات متعلقة


الأكثر قراءة


الإعلام الموجّه يشوه الحقيقة في بلادنا ويطيل أمد الحرب..

سوريا بحاجة للصحافة الحرة.. ونحن بحاجتك لنبقى مستقلين

ادعم عنب بلدي

دولار واحد شهريًا يصنع الفرق

اضغط هنا للمساهمة