fbpx
× الرئيسية أخبار وتقارير اقتصاد مجالس ومنظمات رأي وتحليل ناس في العمقملتيميديا رياضة ثقافة سوريون في الخارج مارس النسخة الورقية

القوات العراقية تعلن مقتل العشرات من عناصر تنظيم “الدولة” شمالي البلاد

مقاتلين من تنظيم "الدولة الإسلامية" خلال المعارك بالقرب من الحدود السورية العراقية - 2014 (رويترز)

ع ع ع

قُتل العشرات من عناصر تنظيم “الدولة الإسلامية” إثر استهداف القوات العراقية بغارة جوية معاقل التنظيم في سلسلة جبال “حمرين” شمالي البلاد.

وجاء في بيان نشرته خلية الإعلام الأمني التابعة للجيش العراقي، السبت 21 من آذار، أن “طائرات F-16 العراقية، وجهت ضربة جوية لأوكار تابعة لعصابات تنظيم (داعش) الإرهابي في سلسلة جبال حمرين”.

وأضاف البيان أن “الضربة أسفرت عن مقتل العشرات من عناصر التنظيم”، دون تحديد عدد القتلى.

ويأتي الهجوم في إطار مواصلة القوات العراقية ملاحقتها الخلايا النائمة لتنظيم “الدولة” بمساندة دولية.

وكانت القوات العراقية أعلنت قبل نحو أسبوعين عن مقتل 25 من عناصر تنظيم “الدولة” في محافظة نينوى شمال البلاد، وذلك جراء عملية عسكرية شنتها بإسناد من التحالف الدولي.

ويتخذ عناصر التنظيم من جبال حمرين، التي تعرف باسم “مثلث الموت”، وتقع على حدود محافظات كركوك وصلاح الدين وديالى، مقرًا لهم تجري فيه عمليات التدريب وشن هجمات على المناطق المجاورة بفترات متقطعة.

وقد زادت مؤخرًا وتيرة هذه الهجمات، مع استغلال التنظيم للأوضاع الأمنية والسياسية المضطربة في العراق، والتي تزامنت مع خروج مظاهرات احتجاجية منذ بداية شهر تشرين الأول الماضي.

وكان رئيس حكومة إقليم كردستان العراق، مسرور بارزاني، قال في تصريحات لمجلة “أتلانتيك” الأمريكية، الشهر الماضي، إن تنظيم “الدولة” لا يزال ينفذ ما يزيد على 60 هجومًا في العراق بشكل يومي، وإن لديه أكثر من 20 ألف مقاتل من ذوي الخبرة القتالية.

وأضاف، “لا يزال التنظيم سليمًا وقويًا. صحيح أنه خسر الكثير من قياداته ومقاتليه المتمرسين إلا أنه اكتسب خبرة قتالية كبيرة، ولديه إمكانية تجنيد عدد كبير من المواطنين في صفوفه. علينا عدم الاستهانة بهذا التنظيم”.

وأشار إلى أنه من الصعب هزيمة التنظيم بشكل كامل دون زوال أسباب ظهوره، وخاصة المشكلات الاقتصادية والاجتماعية في العراق.

وتابع، “إذا كان المواطنون لا يجدون أي وظائف، ولا أمنًا ولا فرصًا، وليس هناك استقرار سياسي وأمني، فسيكون من السهل لأي منظمة إرهابية أن تبتز وتستغل الناس”.

كما رأى أن تركيز الولايات المتحدة على إيران أدى إلى تخفيف الضغط عن التنظيم، مؤكدًا أن محاربة تنظيم “الدولة” والتنظيمات “الإرهابية” الأخرى يجب أن تحظى بالأولوية.

وتنتشر في العراق قوة أمريكية يبلغ عددها نحو 5200 جندي، تعمل على محاربة تنظيم “الدولة”، ضمن تحالف دولي تقوده الولايات المتحدة منذ نهاية عام 2014، وذلك بناء على طلب من الحكومة العراقية.

وأعلن العراق في كانون الأول من عام 2017، تحرير كامل أراضيه من قبضة تنظيم “الدولة” بعد نحو ثلاث سنوات ونصف من المواجهات معه، إلا أن خلايا نائمة تابعة له لا تزال موجودة وتعلن عن عمليات ممنهجة.



مقالات متعلقة


الأكثر قراءة


الإعلام الموجّه يشوه الحقيقة في بلادنا ويطيل أمد الحرب..

سوريا بحاجة للصحافة الحرة.. ونحن بحاجتك لنبقى مستقلين

ادعم عنب بلدي

دولار واحد شهريًا يصنع الفرق

اضغط هنا للمساهمة