fbpx
× الرئيسية أخبار وتقارير اقتصاد مجالس ومنظمات رأي وتحليل ناس في العمقملتيميديا رياضة ثقافة سوريون في الخارج مارس النسخة الورقية

في ذكرى التتويج الأخير.. خمس بطولات للبرازيل

منتخب البرازيل يحتفل بكأس العالم 2002 (إنترنت)

منتخب البرازيل يحتفل بكأس العالم 2002 (إنترنت)

ع ع ع

عشرات اللاعبين البرازيليين أذهلوا العالم بسحرهم ومهاراتهم الكروية، منذ عهد بيليه الملقب بالجوهرة السوداء، وليس انتهاءً بالظاهرة رونالدو.

وحقق المنتخب البرازيلي عدة ألقاب عبر مسيرته الطويلة، جعلته واحدًا من أكثر المنتخبات متابعة حول العالم.

أرقام قياسية في كأس العالم

حقق المنتخب البرازيلي عدة أرقام لم يستطع أحد كسرها حتى الآن في البطولات الدولية التي خاضها، سواء في كأس العالم، أو كأس القارات.

فالمنتخب البرازيلي هو المنتخب الأكثر مشاركة في كأس العالم، ولم يغب عن البطولة منذ نسختها الأولى في عام 1930 وحتى النسخة الأخيرة في عام 2018 التي أقيمت في روسيا.

وحاز المنتخب البرازيلي على لقب كأس العالم خمس مرات من أصل 21 مشاركة، ما يعني أن ربع البطولة مسجلة باسمه تقريبًا، وهو الأكثر تتويجًا بها.

وصل راقصو السامبا إلى المباراة النهائية للبطولة للمرة الأولى عام 1950 عندما واجهوا فيها منتخب الأوروغواي وخسروا 2-1.

حتى جاء عام 1958، عندما هزمت البرازيل المنتخب السويدي بخمسة أهداف لهدفين، وحملت اللقب للمرة الأولى.

وفي بطولة 1962 واجهت البرازيل منتخب تشيكوسلوفاكيا، وهزمته بثلاثة أهداف لهدف واحد.

وكان للاعب البرازيلي بيليه دور مهم في فوز البرازيل بالبطولتين، ليعود ويقود منتخب بلاده لنيل الكأس الثالثة في عام 1970، بفوزه على المنتخب الإيطالي بأربعة أهداف لهدف واحد.

بعد اعتزال بيليه، ابتعد المنتخب البرازيلي عن التتويج باللقب لأعوام طويلة، حتى عام 1994، في البطولة التي أقيمت في الولايات المتحدة الأمريكية، عندما واجه المنتخب الإيطالي في المباراة النهائية، في نسخة مكررة عن نهائي بطولة 1970، وضم المنتخب البرازيلي حينها الثنائي الشهير روماريو وبيبيتو.

دخلت إيطاليا المباراة وعينها على اللقب الرابع، ما سيجعلها تتفوق على البرازيل وألمانيا صاحبة الثلاثية.

انتهت المباراة بالتعادل بوقتيها الأصلي والإضافي، واحتكم الفريقان لضربات الجزاء الترجيحية، التي أضاع فيها نجم إيطاليا روبرتو باجيو الضربة الأخيرة، في لقطة تاريخية، لتحرز البرازيل لقبها الرابع.

اللقب الخامس “التاريخي”

في بطولة كأس العالم 2002، التي أقيمت في كوريا الجنوبية واليابان، خاضت البرازيل المباراة النهائية أمام المنتخب الألماني الساعي لإعادة الكأس الغائبة لخزائنه منذ عام 1990، من جهة، ومعادلة رقم البرازيل القياسي من جهة أخرى.

إلا أن المنتخب البرازيلي، الذي ملك في صفوفه رونالدينهو ورونالدو، استطاع الانتصار في المباراة بهدفين أحرزهما رونالدو، لتعزز البرازيل رقمها القياسي بفوزها بخمسة ألقاب لكأس العالم في 30 من حزيران عام 2002.



مقالات متعلقة


الأكثر قراءة


الإعلام الموجّه يشوه الحقيقة في بلادنا ويطيل أمد الحرب..

سوريا بحاجة للصحافة الحرة.. ونحن بحاجتك لنبقى مستقلين

ادعم عنب بلدي

دولار واحد شهريًا يصنع الفرق

اضغط هنا للمساهمة